اسطورة مانشستر يونايتد يطالب بالتخلص من 6 لاعبين

شن روي كين اسطورة مانشستر يونايتد انتقادات من العيار الثقيل ضد نجوم الفريق عقب الخسارة مساء الأحد بنتيجة 4-1 على ملعب الاتحاد أمام مانشستر سيتي في الديربي.
وقال كين في تصريحات تلفزيونية: ” “لقد استسلموا، بالنسبة للاعب في ديربي أو أي مباراة، فهذا أمر لا يُغتفر حقًا”.
وأضاف: “جمال الرياضة عالية المستوى هو أنه لا يوجد مكان للاختباء، لقد رأينا كل أوجه القصور في مانشستر يونايتد اليوم، هناك طرق لخسارة مباريات كرة القدم، ولكن بالنظر إلى الطريقة التي خسر بها اليونايتد اليوم، حيث توقفوا عن الركض واستسلموا، ولم يركض اللاعبون تجاه مرمى الخصم، هذا ما لا أفهمه”.
وواصل: “سيتعرض المدرب لانتقادات بسبب التكتيكات، لكن اللاعبين لم يتجهون نحو المرمى الخصم، هذا غير مقبول حقًا، لقد استسلموا، هذا أمر مخزِ”.
واستكمل: “إنه أمر صعب عندما تكون هناك ضد فريق جيد، لكن عليك أن تركض، يجب أن تتدخل، إنه انعكاس لمكان الفريق والنادي، إنه متأخر جدًا عن الفرق الأخرى”.
وعن أكثر ما اصابه من اللاعبين بالاحباط قال كين آرون وان بيساكا وفريد وهاري ماجواير وماركوس راشفورد، لكنه قال إن هناك المزيد مما يرغب في عدم رؤيتهم بقميص مانشستر يونايتد مرة أخرى.
وأكمل لاعب الوسط السابق: “يجب أن تلعب بشيء من الفخر، يجب أن يكون لديك تأثير في مرحلة ما، أنا أغفر الأخطاء ولكن عليك أن تتجه نحو منطقة جزاء الخصم، يمكنني كتابة خمسة أو ستة لاعبين أعتقد أنه لا ينبغي عليهم اللعب مع مانشستر يونايتد مرة أخرى، الأمر مخجل”.
وانهى كين: “المقولة القديمة نفسها، الرجال كانوا يلعبون ضد أطفال، لقد استسلموا وهذا عار عليهم”.

28