نهاية التوتر بين لوكاكو وتشيلسي

أكدت صحيفة تيليغراف انتهاء الخلاف بين لوكاكو وادارة تشيلسي والمدرب توماس توخيل عقب تقديم الاعتذار للجميع بعد الأزمة التي تسبب بها مؤخرًا بسبب التصريحات الصادمة التي أدلى بها.
وكان لوكاكو أكد في تصريح صحفي أنه ليس سعيدًا في تشيلسي، وأنه يتطلع للعودة إلى إنتر ميلان، مشيرًا إلى إنه لم يكن يرغب في مغادرة الفريق الإيطالي.
وأدت تصريحات البلجيكي لغضب المدرب توماس توخيل الذي قرر استبعاده من لقاء ليفربول في قمة منافسات الجولة الحادية والعشرين من الدوري الإنجليزي، على ملعب ستامفورد بريدج، حيث تعادلا بهدفين لمثليهما.
ووفقًا للصحفي الشهير جيانلوكا دي مارزيو، فإن توخيل التقى بالفعل مع لوكاكو اليوم الإثنين، حيث سارت المواجهة بينهما بشكل جيد وناجح.
وأشار إلى أن ذلك الاجتماع شهد توضيح الموقف، وأصبح الوضع بين تشيلسي ولوكاكو هادئ الآن، حيث تدرب المهاجم البلجيكي اليوم وربما يشارك في مباراة الأربعاء المقبل أمام توتنهام في ذهاب نصف نهائي كأس كاراباو.

14