كريستيانو يكشف عن احباطه مع مانشستر يونايتد

أعرب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن شعوره بالاحباط في صفوف مانشستر يونايتد بسبب النتائج مؤكدا أن الفريق يجب أن يبذل جهدا اكثر في عام 2022.
وكتب رونالدو عقب نهاية عام 2021: ” عام 2021 لم يكن سهلًا، على الرغم من أهدافي البالغ عددها 47 التي سجلتها في جميع المسابقات”.
وأضاف: “لقد لعبت لفريقين مُختلفين وتدربت مع خمسة مدربين مختلفين وشاركت في كأس الأمم الأوربية مع البرتغال وتتبقى تصفيات كأس العالم مُعلقة حتى عام 2022”.
وواصل: “في يوفنتوس كنت فخوراً بالفوز بكأس إيطاليا وكأس السوبر الإيطالي، وأصبحت هداف الدوري، ومع البرتغال الحصول على جائزة هداف أمم أوروبا كانت نقطة عالية أيضًا لي في 2021، وبالطبع، ستكون عودتي إلى أولد ترافورد دائمًا واحدة من أكثر اللحظات الأيقونية في مسيرتي”.
وأكمل النجم البرتغالي: “لكني لست سعيدًا بما نحققه في مانشستر يونايتد، لا أحد منا سعيد، أنا متأكد من ذلك، نحن نعلم أنه يتعين علينا العمل بجدية أكبر واللعب بشكل أفضل وتقديم أكثر مما نقدمه الآن”.
وتابع: “دعونا نجعل عشية رأس السنة الجديدة نقطة تحول في الموسم! دعونا نحتضن 2022 بروح أعلى وعقلية أقوى”.
وختم اللاعب البرتغالي: “لنذهب إلى أبعد الحدود فلنصل إلى النجوم ونضع هذا النادي في مكانه الصحيح!، سنة جديدة سعيدة ونراكم قريبًا!”.

17