الاتحاد يصارع الزمن بسبب أزمة الشهادة المالية
الاتحاد
الاتحاد

يسعى مجلس ادارة نادي الاتحاد لحل قضية الحصول على شهادة الكفاءة المالية قبل إنتقالات يناير المقبل وذلك بعدما تعرض النادي لصدمة تتمثل في حرمانه من المشاركة في النسخة الجديدة من دوري أبطال آسيا لعدم الحصول على هذه الشهادة.
وترغب ادارة العميد في حل القضايا المرفوعة على النادي من خلال تسديد جميع الديون المتأخرة على النادي بهدف إستخراج شهادة الكفاءة المالية من أجل ضم صفقات جديدة في يناير المقبل.
ودفع الاتحاد 22 مليون ريال منذ أيام من أجل إغلاق عدد من القضايا الصادر فيها أحكام مالية ضد النادي، حيث تم توزيع هذا المبلغ على الصربي السابق ألكسندر بيزيتش وصرف مستحقات نادي روزاريو الأرجنتيني من صفقة المدافع ليوناردو خيل ، كما تم سداد رواتب شهرين للعاملين بالنادي.
وأغلقت ادارة الاتحاد قضية نادي هجر، بتسديد مستحقاته في صفقات انتقال فيصل الخراع ورياض البراهيم وأحمد الناظري كما سدد النادي 1.5 مليون ريال إلى اسامة المولد قائد ومدير الكرة السابق بالنادي وهي القيمة التي أقرها مركز التحكيم الرياضي في حكمه بالقضية.

14