ميسي يرد على تقارير فوزه بالكرة الذهبية

تحدث النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على التقارير التي تربطه بتحقيق جائزة الكرة الذهبية كما لمح لامكانية اعتزال اللعب الدولي عقب مونديال قطر.
وقال اللاعب الحالي لباريس سان جيرمان: “كأس العالم2022؟ متحمس جدًا لتلك البطولة، والقيام بأشياء عظيمة، لقد جئنا من الفوز ببطولة كوبا أمريكا بعد أن بحثنا عنها لفترة طويلة وكنا قريبين منها ولكن لم نستطع تحقيق اللقب”.
وتابع: “نحن في وضع جيد الآن بعد الفوز بالبطولة هذا العام، نحن نسير على الطريق الصحيح، هناك بعض الأشياء التي تنقصنا لنكون فريقًا أقوى ولكن كل الإمكانيات موجودة والفوز يساعدنا كثيرًا على التطور”.
وعن الاعتزال بعد مونديال قطر: “لا أفكر في ذلك، بعد كل ما حدث لي، أعيش يومًا بعد يوم وسنة بعد سنة، لا أعرف ماذا سيحدث في كأس العالم أو بعده”.
والفوز بجائزة الكرة الذهبية هذا العام: “بصراحة، لا أعتقد ذلك، لقد حققت أكبر إنجازاتي وهو بطولة مع منتخب الأرجنتين، كانت الجائزة الأفضل على الإطلاق ولكن إذا حققت الكرة الذهبية سيكون أمرًا استثنائيًا لأنها ستكون السابعة إنه لأمر جنوني ولكن إذا لم يحدث فقد حققت أحد أهدافي العظيمة بالفعل”.
وأضاف: “الاحتفال مع الجماهير الأرجنتينية باللقب شيئًا كان مهمًا للغاية، بعدما شاهدناهم في تصفيات كأس العالم، كان شعورًا مميزًا لأنني لم أفعلها أمامهم عكس ما كان يحدث مع جماهير برشلونة، وبالتالي، كانت الأجواء أكثر حساسية بالنسبة لي”.
وبسؤاله “كيف يريد أن يُكتب ميسي في كتب التاريخ؟”، رد: “لا أعلم، لكن الشيء المهم بالنسبة لي هو احترامي لنفسي والقتال من أجل تحقيق أحلامي وأهدافي وأحاول النهوض مرة أخرى كلما سقطت هذا ما حدث لي مرات عديدة مع برشلونة وأكثر مع الأرجنتين”.
وواصل تصريحاته: “ليس هناك رقمًا أريد تحقيقه في المستقبل، لقد فعلت بالفعل مع برشلونة وممتن بأنني جزء من تاريخ هذا النادي، هناك أرقام لا أحد يستطيع كسرها ولكني أتمنى أن يفعل أحد اللاعبين هناك ذلك، لقد ضحيت بكل شيء من أجل هذين القميصين (الأرجنتين وبرشلونة)”.
وختم: “مازلت سعيدًا كلما كانت الكرة تحت قدمي، إذا لم أكن كذلك لن تستطيع المنافسة في هذه المرحلة، تبحث عن أهداف جديدة وتحديات جديدة، أنا استمتع بما أحبه وأسعد بتحقيق أهدافي”.

18