ادارة التعاون توضح حقيقة التعاقد مع الفرنسي كارتيرون

أصدرت إدارة نادي التعاون بيانًا توضح فيه ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام حول التوقيع مع المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون، وتؤكد أن ما صاحب ذلك من لغط وتأويلات لا تستند على أية مصداقية.وجاء في البيان: يود النادي التأكيد على أن مفاوضاته كانت مع أحد الأسماء التدريبية من شرق أوروبا، وخلال المراحل النهائية من المفاوضات تم إيقاف التفاوض بعد أن نشرت وسائل الإعلام استقالة مدرب نادي الزمالك الفرنسي كارتيرون من منصبه كمدير للجهاز الفني، وعلى الفور تم توجيه المستشار القانوني بالنادي للتأكد من ذلك من وكيل أعمال المدرب، وإبداء رغبة نادي التعاون في التعاقد معه وفق الأنظمة والإجراءات الرسمية المعتادة، كون المدرب يملك سيرة ذاتية متميزة ويتوافق مع تطلعات النادي المستقبلية، وقد أكد وكيل أعمال المدرب لمستشار النادي القانوني بأن الفرنسي كارتيرون قد تقدم باستقالته فعلًا من منصبه وأنه لن يتراجع عن هذا القرار، كما أفاد وكيل أعماله بأن المدرب قد تلقى عدة عروض من خمسة أندية للظفر بخدماته.ووفقًا لذلك بادر نادي التعاون بتقديم عرض رسمي للمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون نظرًا للحاجة الماسة للفريق في ظل مشاركته الحالية بدوري أبطال آسيا، وقد تلقى النادي في يوم الأربعاء ردًا رسميًا من المدرب يفيد بالموافقة، وعليه تم التوقيع المبدئي بعد التأكد من إنهاء المدرب علاقته رسميًا وبشكل قانوني بنادي الزمالك، وتم ترتيب سفره إلى الدوحة للحاق ببعثة الفريق الذي يلعب غدًا ضمن دور المجموعات في البطولة ذاتها.
وتؤكد إدارة التعاون في هذا الإطار احترامها للأنظمة الرسمية في التعاقدات، كما تشدد على التقدير والاحترام الكبيرين الذي يكنه النادي ومجلس إدارته وجمهوره لجميع الأندية بصورة عامة ولنادي الزمالك والجمهور الرياضي في جمهورية مصر العربية الشقيقة بصفة خاصة، وهي امتداد لعلاقة المحبة والتقدير التاريخية والتي لا يمكن المساس بها، كما يؤكد النادي رفضه التام للتشكيك في العلاقة العميقة بين الأندية السعودية ونظيرتها المصرية، ويرفض في الوقت ذاته ما يتعرض له نادي التعاون من تجاوزات بعد أن مارس حقه الطبيعي وفقًا لأنظمة الاحتراف، وعليه جرى الإيضاح.

21