الشباب يوقع عقد رعاية مع شركة السيف غاليري

مؤتمر توقيع عقد رعاية نادي الشباب مع شركة السيف غاليري

حديث الرئيس الشبابي

· نتشرف اليوم بتوقيع الرعاية الخامسة مع شركة السيف غاليري، الرائدة في السوق السعودي، ونتشرف بأن تكون إحدى رعاة نادي الشباب.

· السيف غاليري شريك مهم لنا في النادي، ونأمل أن نضيف لها وتضيف لنا الكثير في هذا الموسم.

· لدينا 7 رعاة حالياً اثنين منهم في لملعب المباراة، بالاضافة إلى اثنين تم الاتفاق معهما لتقديم خدمات للنادي دون إعلانات.

· خلال هذا الموسم نطمح إلى المزيد من الرعاة، وهذا الجهد يقومان به مشكورين الأستاذ خالد الثنيان نائب رئيس النادي، وعضو مجلس الإدارة ومسؤول الاستثمار الأستاذ تركي المعجل.

· تشرفنا هذا الموسم بأن يطلق اسم سمو سيدي الأمير محمد بن سلمان على على الدوري، وهذا الأمر سيضيف الكثير للأندية، ويحث الشركات على دخول المجال الرياضي.

· الشباب منذ 4 مواسم وحتى الآن لم يجد راع رئيسي، ونحن الآن نعمل على ذلك.

· نعمل على ايجاد منفعة مشتركة مع شركة السيف غاليري من خلال عقدنا الذي يمتد لمدة عام فقط.

حديث الأستاذ محمد السيف مدير عام الشركة:

· تشرفنا بشراكتنا مع النادي الشباب، وسعدنا جداً بذلك، لأنه نادي كبير، وعريق وله إنجازات كثيرة.

· هذه الرعاية امتداد لرعايتنا السابقة في عام 2014م،وقد لمسنا إيجابيات كثيرة من خلال هذه الشراكة.

· نأمل أن تستمر علاقتنا الاستراتيجية مع الشباب الذي يعد أعرق الأندية السعودية والذي قدم للمنتخبات الوطنية العديد من النجوم البارزين.

· حرصنا على رعاية نادي الشباب المتخم بالإنجازات الكبيرة،ونحن حريصون على استمرار هذه العلاقة خصوصاً في ظل اطلاق اسم سمو سيدي الأمير محمد بن سلمان على الدوري.

· نتمنى التوفيق والنجاح لنادي الشباب في هذا الموسم،ونأمل أن نكون فأل خير عليه كما كنا في موسم 2014، حين حقق الشباب بطولة السوبر السعودي.

حديث الأستاذ هيثم السيف مدير التسويق:

· اخترنا الشباب لأنه من الأندية الكبيرة، ونتشرف بهذه الشراكة ونتمنى للشباب تحقيق مزيداً من الإنجازات خلال هذا الموسم.

· المرونة في المفاوضات مع الإدارة الشبابية اسعدتنا كثيراً، ونتمنى لهذه الشراكة الاستمرارية .

· الشباب يملك حضور إعلامي وهو احد الأندية الكبيرة في الرياضة السعودية، لذلك حرصنا على دخول السوق الرياضي من خلاله.

· حضور النساء للملاعب زاد من زخم المتابعة الرياضية، وذلك كان أحد أسباب حرصنا على دخول السوق الرياضي.

17