تشمل خدمات الاستقبال والإشراف والرقابة والطاقة والتوعية والإعلام وشؤون الحرمين

“الإحصاء “: أكثر من 51.700 موظف لـ 22 جهة حكومية يعملون على مدار الساعة لخدمة ضيوف الرحمن

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء ضمن الروزنامة الإحصائية لموسم حج 1438هـ أنَّ أكثر من 51.700 موظف وموظفة يمثلون 22 جهة حكومية يعملون هذه الأيام وعلى مدار الساعة في مكة المكرمة والمدينة المنورة، والمشاعر المقدسة ويقدمون مئات الخدمات العامة لضيوف الرحمن.
وأوضحت الهيئة بأنَّ الخدمات العامة التي تقدم لحجاج بيت الله الحرام تشمل أنشطة الأمانات والبلديات، وخدمات الرقابة والتفتيش، وخدمات الكهرباء والمياه، وخدمات التوعية الدينية والإعلامية إضافة إلى عدد من الخدمات المساندة، ولا تشمل هذه الخدمات (الخدمات الصحية وخدمات النقل وخدمات الاتصالات وتقنية المعلومات) والتي يتم نشرها بشكل منفصل في الروزنامة الإحصائية لحج 1438هـ.
ففي مجال الإشراف والمتابعة والتنسيق تعمل أمارة منطقة مكة المكرمة عن طريق أكثر من 200 مشرف ميداني على المتابعة والتنسيق مع الجهات الحكومية التي تقدم خدماتها لضيوف الرحمن، فيما يعمل في أمارة منطقة المدينة المنورة أكثر من 400 موظف على المتابعة والتنسيق مع الجهات الحكومية والاهلية والخيرية والتطوعية، لتقوم تلك الجهات بأداء المهام المناطة بها بالشكل المطلوب، والعمل على رفع مستوى الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين زائري المسجد النبوي الشريف في منطقة المدينة المنورة.
وتعمل هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة على النهوض بمهمة التطوير والتنمية في منطقة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة حيث تقوم الهيئة وعبر أكثر من 14,000 موظف، و488 آلية بالإشراف على منحدرات المشاة عبر المشاعر وتظليلها والإشراف على عمليات تلطيف الأجواء داخل المشاعر عبر أجهزة الرذاذ المنتشرة في كافة الممرات والطرق إضافة إلى تشغيل وصيانة قطار المشاعر
وفي مجال الإشراف على سير أعمال الحج التنفيذية ؛ تعمل وزارة الحج والعمرة بكامل طاقاتها الفنية والبشرية بمهام إشراقية و تنظيمية و رقابية على كافة الجهات المقدمة لخدمات لضيوف الرحمن من الداخل والخارج حيث يقوم أكثر من 3.633 موظف بالإشراف على استقبال الحجاج في منافذ الدخول الجوية والبرية والبحرية وإنهاء إجراءاتهم والاشراف على نقل الحجاج بين مدن الحج (مكة المكرمة ، المدينة المنورة ، جدة ) وكذلك المشاعر المقدسة ، ومتابعة الخدمات المقدمة للحجاج من سكن وإعاشة في كافة أماكن تواجدهم.، و استقبال شكاوى الحجاج والمسارعة الى حلها وإثبات المخالفات وأوجه القصور و الاشراف على تصعيد الحجاج من والى المشاعر المقدسة ، و متابعة تفويج الحجاج الى منشأة الجمرات بالتكامل مع الجهات الاخرى ذات العلاقة ، وضبط مغادرة الحجاج الى بلدانهم عبر مختلف المنافذ خاصة الجوية منها ، و إرشاد الحجاج التائهين بالتنسيق مع جمعية الكشافة السعودية. ، و التحقق من جودة الخدمات المقدمة من قبل مؤسسات وشركات حجاج الداخل ، والمشاركة في كافة اللجان المعنية بمتابعة شئون الحج
وفي مجال استقبال ضيوف الرحمن يقوم أكثر من 1,630 موظف في مصلحة الجمارك العامة باستقبال الحجاج عبر 10 منافذ بحرية وبرية وجوية ، وتقديم كافة الخدمات الجمركية والتي تتعلق بالقدوم والمغادرة ، فيما تقدم المديرية العامة للجوازات عبر أكثر من 4,470 موظف بتجهيز وتهيئة المنافذ لاستقبال الحجاج بمنافذ المملكة والترحيب بهم وانهاء اجراءاتهم مروراً بمتابعتهم في مؤسسات الطوافة القادمين عليها وذلك للاطمئنان على سلامتهم وتوفير الخدمات اللازمة لهم حتى توديعهم بالمنافذ وانهاء اجراءات مغادرتهم الى بلدانهم ، وتشارك مع الجهات الامنية بمراكز مداخل مكة المكرمة للإشراف على تصاريح الحج إضافة إلى إصدار تصاريح التنقل للمقيمين الراغبين الدخول للعاصمة المقدسة لارتباطهم في اعمال بها أو توفير العربات بالمشاعر المقدسة والتي تقوم بتقديم الخدمات الالكترونية للحجاج ،

وفي مجال سلامة الحجاج وحمايتهم تقدم الادارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة عبر أكثر من 2,280 رجل دفاع مدني وإطفائي، خدمات الاطفاء والانقاذ لا سمح الله والإشراف على إجراءات السلامة والتوعية الوقائية والمساهمة في عمليات الاخلاء الطبي والتعامل مع كل ما من شأنه تهديد مباشر او غير مباشر للأرواح والمساكن والممتلكات العامة والخاصة، ويبلغ عدد مراكز الدفاع المدني في مكة والمدينة والمشاعر 67 مركز وأكثر من 492 آلية وسيارة.
وفي مجال الدعوة والإرشاد وتوعية الحجاج والمعتمرين تقوم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد عبر أكثر من 3,380 موظف وداعية بأعمال التوعية للحجاج بكافة أعمال التوعية والإرشاد والإشراف على برنامج ضيوف خادم الحرمين الشرفين للحج والعمرة حيث تنشر اكثر من 130 مكتب بكافة اللغات لتقديم خدمات الإفتاء والإرشاد .

وفي مجال الرقابة على المنشآت يعمل أكثر من 240 مفتش من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على متابعة التأشيرات الموسمية والتحقق من تطبيق أنظمة العمل في كافة المنشآت التي تقدم خدماتها لضيوف الرحمن لضمان نظامية العمل وتقديم الخدمات المناسبة للمستفيدين.
وتساهم هيئة الرقابة والتحقيق بمنطقة مكة المكرمة عبر أكثر من 1,023 موظف في الرقابة على الجهات الحكومية التي تقدم خدماتها لحجاج بيت الله الحرام وعلى المنشآت والشركات والمؤسسات الخاصة التي تشرف عليها تلك الجهات خلال موسم الحج للتأكد من سلامة إجراءاتها ومتابعة أدائها في تقديم الخدمات،
أما في مجال الرقابة والسلامة الغذائية والتموينية فتقوم وزارة التجارة والاستثمار من خلال (277)موظف يعلمون لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم الحج لتقديم الخدمات التموينية لحجاج بيت الله الحرام لتمكينهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة واطمئنان ، للإشراف على خدمات التموين والاعاشة والتي تشمل التدابير الخاصة بضمان عرض الكميات المناسبة من متطلبات الحجاج من المواد الغذائية وغيرها و متابعة توفر الكميات المعروض من السلع والمواد التموينية الاساسية والوجبات الغذائية في مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة والطائف والمشاعر المقدسة ومتابعة توفر الكميات لدى الموردين وتجار المواد الغذائية والتموينية الاساسية والمصانع الوطنية وكميات البضائع المرتبط عليها والواردة من ميناء جدة الاسلامي والموانئ الأخرى ، و رصد المخزون ومتابعة توفره بكميات كافية لتلبية أي زيادة محتملة في الطلب ، أو حدوث حالات طارئة تستوجب إمداد غذائي او تمويني ، مع الاستمرار في الامداد التمويني دون معوقات ، واستقبال طلبات أصحاب البرادات والثلاجات والسيارات المتجولة المحملة بالسلع الغذائية وسيارات الامداد التمويني لتقديم الخدمات التموينية في المشاعر المقدسة خلال موسم الحج عن طريق برنامج الكتروني ، ومتابعة تسهيل دخولها وخروجها من وإلى المشاعر المقدسة ووقوفها في مواقعها المحددة لها ، تكثيف أعمال الرقابة على المحلات التجارية للتأكد من جودة السلع الغذائية المعروضة وصلاحيتها للاستهلاك ومطابقتها للمواصفات القياسية ، والتأكد والتحقق من نظامية محلات بيع الذهب والمعادن الثمينة ، والرقابة والتأكد من التزام محطات الوقود بمعايرة مضخاتها والتزامها بنظام المعايرة والمقاييس ، ومتابعة محلات بيع وتغيير اطارات السيارات ، والتحقق من التزام المحلات و المباسط التجارية بوضع بطاقة السعر على السلع المعروضة والالتزام بالأسعار الموسمية للسلع المحددة أسعارها ، والتعامل مع الشكاوى والبلاغات الواردة عبر مركز الاتصال والبلاغات ، ورفع رضى ووعي الحاج وكذلك مساعدته على حسن الاختيار وجودة الانتقاء ، و رفع وعي التاجر وتوعيته بهدف نشر مفهوم البيئة التجارية المثالية لتقديم خدمات تموينية عالية الجودة لضيوف الرحمن ، كما يتواجد في الميدان أكثر من 279 موظف ومراقب من الهيئة العامة للغذاء والدواء بهدف ضمان سلامة الغذاء، ومأمونيّة وجودة وفعالية الدواء، وسلامة وكفاءة الأجهزة والمستلزمات الطبية، حيث تتولى الهيئة مهام الرقابة على (الأغذية والأدوية والأجهزة والمنتجات الطبية) الواردة مع الحجاج وبعثات الحج وتقديم الدعم للجهات الرقابية المعنية بالتفتيش على المنشآت التي تقدم وجبات غذائية لحجاج بيت الله الحرام في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، عبر ستة برامج : برنامج التفتيش على الأغذية والأدوية والأجهزة الطبية الواردة عبر عدد من منافذ دخول الحجاج الجوية والبحرية والبرية ، برنامج الرقابة الصحية على المنشآت الغذائية الواقعة في نطاق أمانة العاصمة المقدسة ، برنامج الرقابة الصحية على المنشآت الغذائية الواقعة في نطاق أمانة منطقة المدينة المنورة ، برنامج التفتيش الصحي على الأضاحي التي تذبح في المسالخ الواقعة بمشعر منى بالتنسيق مع البنك الإسلامي للتنمية، برنامج إجراء الدراسات الميدانية المتعلقة بسلامة الأغذية ، برنامج التوعية خلال موسم الحج بسلامة الأغذية والأدوية والأجهزة والمنتجات الطبية.
فيما تقوم أمانة العاصمة المقدسة وعبر أكثر من 4,480 موظف ومراقب و أكثر من 1.648 آلية وسيارة بتقديم الخدمات البلدية لضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة وتشمل النظافة العامة وتجميع ونقل النفايات والتخلص منها للمحافظة على مستويات عالية من الإصحاح البيئي ، مكافحة الحشرات الضارة والقوارض ، صحة البيئة ومراقبة الأسواق والكشف على المواد الغذائية ، تنظيم المباسط والبرادات الموسمية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ، التشغيل والصيانة للمرافق البلدية من أنفاق وجسور وطرق وإنارة ودورات مياه وحدائق ومسطحات خضراء ومواقف حجز السيارات ، نظافة وحدات الذبح بالمشاعر المقدسة ، الإشراف على المسالخ بمكة المكرمة ، تقديم خدمات تجهيز ونقل المتوفين . المشاركة في الكشف على مساكن الحجاج ومكافحة الظواهر السلبية في ساحات الحرم والطرق المؤدية اليه والتنسيق وتكامل الخدمات على طرق المشاة بالمشاعر المقدسة والمساهمة في مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي.

وفي مجال الخدمات التي تقدم لضيوف الرحمن في الحرمين الشريفين فتعمل الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي على تهيأة كافة السبل لتوفير بيئة طاهرة آمنة في الحرمين الشريفين ، مفعمة بالروحانية ،معظمة لمكانتها حيث يقوم أكثر من 6.300 موظف خلال موسم الحج بتوفير مياه زمزم وتقديمه مبرداً في مواقع قريبة من المصلين والحجاج والمعتمرين في داخل الحرمين الشريفين وساحاتهما والمشاعر المقدسة ، وتأمين عربات متعددة الأنواع لذوي الإعاقة وتقديمها لهم مجانا ، و توفير المطوفين على مدار الساعة و العناية بساحات المسجد الحرام ، وتوفير كل ما يحتاجه الحرمان الشريفان من مصاحف بعدة لغات تتناسب مع رواد وقاصدي الحرمين الشريفين إضافة إلى القيام بالجوانب الارشادية والتوجيهية لقاصدي المسجد الحرام لأداء عباداتهم على الوجه الشرعي فضلاً عن الاشراف التام على نظافة الحرمين الشريفين والعناية بهما وبنظافتهما ، و القيام بأعمال المراقبة وحراسة الأبواب للحرمين الشريفين وتنظيم فتحها ومتابعتها ، و تقديم الخدمات لزوار مكتبة الحرم المكي الشريف من الباحثين والمطلعين ، واستقبال الحجاج و زوار معرض عمارة الحرمين الشريفين واستقبال الزوار الباحثين عن التراث ، و الإسهام في أمن وراحة قاصدي المسجد الحرام مع الجهات الأمنية والإدارات العاملة بالمسجد الحرام ، وترجمة وبث لمعاني القران الكريم إلى اللغات ( الإنجليزية, الفرنسية, الأوردية, المالاوية). ، و الإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد للنساء حيث تتواجد أكثر من 450 موظفة متخصصة للتواصل مع النساء في الحرم ومباشرة تقديم الخدمات لهن .

وفي مجال مساعدة الحجاج وإرشادهم يتوزع في المشاعر المقدسة أكثر من 3.706 من أفراد جمعية الكشافة العربية السعودية موزعين على 243 فرقة كشفية يقدمون عدد من الخدمات منها ارشاد الحجاج التائهين وايصالهم الى مقراتهم ، و توزيع المصاحف والكتب والمواد التثقيفية بعدد من اللقاءات ، والمساهمة في تنظيم الحجاج اثناء تواجدهم في مواقع وزارة الشؤون الإسلامية ، متابعة المباسط العشوائية ومحلات بيع المواد الغذائية والحلاقة ونظامية الباعة المفترشين وضبط المخالفين بمشاركة فرق امانة العاصمة ، تنظيم دخول الحجاج وتوجههم داخل المنشآت الصحية ومساعدة من يحتاج النقل بواسطة العربات والارشاد الى وجهاتهم ومساندة وزارة الصحة ، و مراقبة المحلات التجارية والاطمئنان على توفر السلع بالأسعار المحددة ومساندة وزارة التجارة ، و تنظيم دخول الحجاج الى المجازر وفك الازدحام من خلال ارشادهم الى المسارات المخصصة وتوزيع النشرات التوعوية على الحجاج وارشادهم الى المشاعر اثناء خروجهم بمساندة البنك الاسلامي ، و تفويج الحجاج من مكاتب الحجاج الى الجمرات مرجعا ، و إصدار أدلة وخرائط ارشادية لجميع الجهات الحكومية لمشعري منى وعرفات ومكة المكرمة ( العزيزية) والمدينة المنورة (للمنطقة المركزية).
أما في مجال الخدمات الإعلامية فتعمل المملكة على نقل وتغطية التجمع السنوي لضيوف الرحمن عبر كافة إمكاناتها الإعلامية حيث تعمل وزارة الثقافة والإعلام وهيئة الإذاعة والتلفزيون وهيئة الإنتاج المرئي والمسموع ووكالة الأنباء السعودية عبر أكثر من 1,650 موظف وفني وإعلامي يقدمون كافة الخدمات الإعلامية وخدمات التغطية والنقل المباشر لكافة شعائر الحج من خلال ( 104 ) قناة تلفزيونية، و ( 19 ) محطة إذاعية، و أكثر من 30 عربة نقل، و22 لجنة إعلامية للإعلام الخارجي
حيث تقدم هذه المنظومة الإعلامية بتغطية ورصد وجمع وتوزيع الأخبار المحلية والعالمية داخل المملكة وخارجها ونشرها أولاً بأول على جميع الصحف ومحطات الإذاعة والتلفزة إضافة إلى توجيه الدعوات سفارات المملكة في الخارج لترشيح إعلاميين مسلمين لأداء وتغطية موسم الحج و استقبال الطلبات الخاصة من الاعلاميين لتغطية الحج، واستقبال رسائل اعلامية عالمية لتغطية الحج، ومراسلة الاعلاميين المستضافين ، واصدار تذاكر السفر لهم، واستقبالهم عند وصولهم واسكانهم و انشاء مراكز اعلامية في فنادق اسكان الضيوف والمشاعر المقدسة، عمل برامج إعلامية قبل موسم الحج وفي المشاعر المقدسة ، إضافة إلى إدارة عملية التراخيص لجميع أنشطة البث والمحتوى الإعلامي المرئي والمسموع ، ومتابعة مقدمي خدمات البث والمحتوى الإعلامي المرئي والمسموع
أما في مجال خدمات الطاقة ، فقد جهزت شركة كهرباء مكة المكرمة خمسة محطات توليد رئيسية للكهرباء ،ويتواجد في مكة والمشاعر 1500 فني ، و أكثر من 700 آلية مهيأة بكافة الإمكانات لضمان توفير الطاقة الكهربائية للحجاج ، في المقابل تعمل شركة المياه الوطنية ( وحدة أعمال مكة المكرمة والطائف ) على تقديم خدمات المياه والصرف الصحي وفقاً لأحدث المعايير بإدارة كوادر وطنية وبتعاون فني مع خبرات عالمية متميزة حيث يعمل في مكة والمشاعر 1.307 موظف وفني لإدارة 31 مركز خدمات حيث تقوم الشركة بتكريس جهودها لتقديم سقيا الماء في كل من مكة والمشاعر المقدسة لضيوف الرحمن وتشغيل محطات المياه في كافة مناطق الحج .
وفي مجال الخدمات المساندة والتنقية يقوم مركز المعلومات الوطني بدعم كافة الجهات الحكومية والعاملة في تقديم خدمات الحج عبر تقديم كافة خدمات الدعم الفني والتقني عبر من خلال 1,235 فني يعلمون على مدار الساعة طوال فترة الحج.
وفي مجال حصر الحجاج فتؤكد الهيئة العامة للإحصاء بأنها تعمل من خلال أكثر من 450 موظف وباحث على رصد أعداد الحجاج عبر كافة المنافذ البرية لمكة والمدنية، والإعلان عن الإجمالي العام لحجاج الداخل وحجاج الخارج وحجاج مدينة مكة مساء يوم عرفة.
كما تستمر الهيئة وعبر الروزنامة الإحصائية لحج 1438ه بنشر كافة الإحصاءات المتعلقة بخدمات الحج وعدد الحجاج عبر موقعها الرسمي على الإنترنت www.stats.gov.sa

16