المنتخب السعودي الرديف يخسر بهدف امام المغرب في دورة ألعاب التضامن الاسلامي

خسر المنتخب السعودي الرديف أولى مبارياته ضمن منافسات دورة ألعاب التضامن الإسلامي الرابعة المقامة حالياً في باكو أمام حامل لقب النسخة السابقة المنتخب المغربي بهدف دون مقابل اليوم في إطار مباريات الجولة الأولى من المسابقة على ملعب أزال.
وشهد الشوط الأول تحفظاً كبيراً من قبل المنتخبين لاسيما من جانب الأخضر الذي اعتمد مدربه يوسف عنبر على الهجوم المرتد بوجود عبدالرحمن الغامدي ما سنح للمنتخب المغربي في الضغط على حامل الكرة و السيطرة على منتصف الملعب حتى أعلن حكم المباراة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.
وفي الحصة الثانية تمكن حارس المنتخب السعودي حبيب الوطيان من التصدي للعديد من الكرات الخطرة والمحققة للتسجيل للمنتخب المغربي , وفي الدقيقة 60 أجرى المنتخب السعودي أولى تغييراته بدخول رائد الغامدي بديلاً لعبدالعزيز البيشي رغبة في زيادة النزعة الهجومية ليتبعه بتغيير ثاني بخروج عبدالإله المالكي و دخول عبدالله السالم , وعند الدقيقة 75 ومن كرة مرتدة تمكن المنتخب المغربي من تسجيل هدف الفوز عن طريق شعيب مفتول , ليكثف بعدها الأخضر الجانب الهجومي بدخول هزاع الهزاع و خروج عبدالرحمن الغامدي إلا أن المحاولات لم تنجح في تعديل النتيجة حتى انتهى اللقاء بفوز المغرب بهدف دون مقابل.
من جانبه قدم مدرب المنتخب السعودي يوسف عنبر شكره للاعبين على ما قدموه من جهد وعطاء في لقاء المغرب مؤكداً أنهم نجحوا في التغلب على الكثير من الظروف وأهمها الفوارق في البنية الجسمانية بجانب توقيت المباراة الذي يعد جديداً على اللاعبين بخلاف المنتخب المغربي الذي سبق وأن لعب الكثير من المواجهات في نفس التوقيت مشدداً على أنها ليست عذراً للخسارة إلا أنها ساهمت بشكل كبير بالتأثير على نتيجة اللقاء .

17