العهد و الحمراء وجهاً لوجه في نهائي نجماوي2 على كأس عبدالقادر العبدالقادر

تحدد نهائي بطولة نجماوي 2 على كأس عبدالقادر العبدالقادر تحت عنوان ( الكرة تجمعنا ما تفرقنا ) على ملعب فريق نجمة الهفوف بحي الرقيقة حيث لعب دور الاربعة مساء يوم السبت بين الحمراء مع الأنوار و الأنتر مع العهد وسط حضور عضو لجنة التحكيم للاتحاد السعودي فهد الملحم

في المباراة الأول كانت المفأجات حاضره من الطرفين بداية من الانوار و تألق حارس الحمراء عيسى الفتحي الذي تألق و ابدع امام فريق الانوار مع زميله مبارك الوهيب قلب الدفاع و لم يقل الابداع من انور العبود و ماجد القحطاني الذين كانو خلف كل هجمة للانوار و قبل نهاية المباراة ب15 دقيقة هجمة من الانوار تصتدم في القائم و الحمراء يكسب خطأ على مشارف منطقة الجزاء تمرير بينيه للقادمون من الخلف و تسديده قوية يتابعها نجم اللقاء مبارك الوهيبي و تسكن مرمى محمد البريه حارس الانوار أحد نجوم البطولة و يتقدم فريق الحمراء بهدف دون مقابل و يواصل الانوار ضغطه على مرمى الحمراء ولكن حارس الحمراء و الحظ كانا سد قوياً أمام الأنوار لتأتي في الدقائق الخمس الاخيره رصاصة الرحمة من مبارك الخليفة و ينهي اللقاء بالهدف الثاني و يتوج مجهود زملاء بالصعود إلى النهائي .

باللقاء الثاني بين الانتر و العهد الطرف الثاني و من ينتظرهم فريق الحمراء بالنهائي البداية كانت عن طريق محمد المويجد و تألق الحارس خالد السنين و لكن كميل أراد أثارة اللقاء من بدري بهدف عالمي من ركلة الزاوية ارسلها قوية إلى مرمى الانتر و يعلن أول اهداف لقاء أمام المويجد و رفقاء ليستمر الحال على ما هو عليه هجمة من الانتر و هجمة من العهد لينتهي الشوط الأول بهدف دون رد و يدخل الانتر الشوط الثاني و يبدأ بتغيراته و يزج بالورقة الرابحة له و يواصل ضغطه على مرمى العهد و مدرب العهد يعتمد على المرتدات و التي كانت خطره جدا على مرمى الانتر لكن من دون اهداف من طرفين لينتهي اللقاء بهدف دون رد و يحسم الأمر لصالح العهد بوصوله إلى نهائي بطولة نجماوي 2 .

يذكر أن لجنة المنظمة حددت نهائي بطولة نجماوي 2 على كأس عبدالقادر العبدالقادر في يوم الجمعة الموافق 16/8/1438 و الذي سيجمع الحمراء من الجشة بفريق العهد من محاسن و بحضور صاحب الكأس عبدالقادر العبدالقادر و عمدة الرقيقة فهد بن مسفر القحطاني و شخصيات رياضية و مفاجأة بنهائي نجماوي 2 .

20