عمر أحمد مسعود يوضح مصير الشيك وموقف سييرا

أوضح نائب رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد عمر احمد عمر مسعود مصير شيك الـ30 مليون ريال والذي أثار الكثير من الجدل في الساعات الماضية بجانب موقف المدرب التشيلي لويس سييرا.

وصرح عمر مسعود:” كنت أتمنى أن يتم تأجيل الإعلان عن إنتخابات الاتحاد نظراً لأن الفريق مازال لديه إستحقاقات وربما تأثر عليه”.

وإلى حقيقة شيك الـ30 مليون:” أستغرب من المهاترات الغريبة والتي تهدف لعمل شوشرة في الاتحاد، والأغرب أنها تأتي من إعلاميين إتحاديين, الشيك الذي أحدث الشوشرة ذهب لهيئة الرياضة وبدورها أودعته في حساب نادي الاتحاد”.

وتابع:” الرادع سيكون قوي لأي شخص سيشكك في نزاهة إدارة نادي الاتحاد , هدفنا هو مصلحة نادي الاتحاد في المقام الأول، وأي شخص لديه هدف غير ذلك سنقف له , هناك عمل كبير ضد الإدارة الحالية لنادي الاتحاد بشكل واضح للجميع”.

وأكمل:” لا أفضل الحديث عن القضايا التي مازالت منظورة، ونحن قمنا بالاستئناف وسننتظر القرار , لاعلاقة لتجديد عقود اللاعبين الحاليين في الاتحاد بقرار المنع من التسجيل , نحن نعمل على تجديد عقد مدرب فريق الاتحاد سييرا، وبإذن الله نصل إلى إتفاق”.

وأنهى حديثه:” جماهير الاتحاد أصبحت واعية، وتفهم ما يدور في النادي وأغلب الجماهير واقفة وداعمة للإدارة الحالية , هناك فئة “صغيرة جداً” من جماهير الاتحاد تحاول الشوشرة على الفريق وعلى عمل الادارة .. وجماهير النادي تعرفها جيداً”.

22