إحتجاز بعثة ناشئي القادسية في نادي الاتحاد بسبب ” كرة الهاتريك “

img.koooraأستغرب مدير الفئات السنية بنادي القادسية علي علوش، ما تعرض له فريق ناشئي القادسية الجمعة في مقر نادي الاتحاد السعودي لكرة القدم، من تصرف غير مسؤول من أحد إداريي النادي.

وذلك بعد احتجازه الفريق في مقر النادي، حيث رفضت ادارة الاتحاد خروج الباص بسبب كرة منحت من الحكم للاعب وائل فقيهي بعد تسجيله هاتريك في المباراة.

وأضاف: “منع رجال الامن بنادي الاتحاد حافلة فريق القادسيه للناشىين من مغادرة النادي بعد نهاية مباراة الفريقين على ملعب نادي الاتحاد والتي انتهت بفوز القادسيه 3/0، وذلك بعد ان حصل مهاجم القادسيه وائل فقيهي على كرة المباراة إثر تسجيله (هاتريك) بتوقيع من حكم اللقاء”.

وأضاف: “اثناء مغادرة الفريق القادسيه تفاجئنا بطلب ادارة الاتحاد باعادة الكره التي استلمها اللاعب قبل مغادرة الحافلة، وعندما رفضنا قام اداري الاتحاد بالطلب من رجال الامن بإقفال بوابة النادي حتى يتم اعادة الكرة وعندها حاول المراقب الاداري للمباراة التدخل لانهاء المشكلة، ولكن اداري الاتحاد رفض ذلك وأصر على عدم فتح بوابات الخروج”.

وأضاف علوش: “عندها تم التواصل بيني ونائب رئيس النادي الاستاذ عبدالله بادغيش الذي تواصل مع اللاعب واقنعه بإعادة الكرة من أجل عدم تأخر الفريق من العودة للمطار حتى لا تفوت الرحلة، ووعده بتكريم خاص فور العودة للخبر، كما قام مراقب الحكام مشكوراً باهداء (سبحته) الشخصيه للاعب حتى لا يتأثر نفسياً وقام برفع تقرير متكامل عن الحادثة”.

وذكر علوش: “ما حدث أكبر من كرة تم استعادتها بل كنا حريصين على الوضع النفسي للاعب، كما كنا حريصين على رحلة عودة الفريق الى الخبر والتي كادت تفوتنا بسبب تصرف غير مسؤول من اداري الاتحاد”.

وختم علوش: “اجزم ان ادارة الاتحاد لن ترضى بأن يسيء مثل هذا الاداري لكيان كبير مثل نادي الاتحاد بسبب كرة لا تتجاوز قيمتها 500 ريال”.

18