أين عبدالغني يا اتحاد القدم؟

علي مليباريذكر الخبر المنشور يوم أمس هنا في صحيفة الرياضي أن اتحاد القدم وقع اختياره على اللاعبين ماجد عبدالله وسامي الجابر ومحمد نور وياسر القحطاني ومحمد الشلهوب من أجل الاستفادة من خبراتهم وإمكانياتهم في دعم المنتخبات السعودية المختلفة.

وبلا شك، فإن اللاعبين المختارين غنيون عن التعريف ولهم بصمة مميزة في كرتنا السعودية وأولهم بالطبع الأسطورة ماجد، مما يجعل احتمالية الاستفادة من قدراتهم وخبراتهم كبيرة.

وكما هو مذكور، فإن القائمة تضم لاعبين غير معتزلين وهم نور والقحطاني والشلهوب، وبالتالي فهي ليست قاصرة فقط على اللاعبين المعتزلين، وتلك ميزة أخرى كون القائمة ستجمع بين فكر الجيل الذهبي السابق وفكر الجيل الحالي مما سيسهم في تعدد الأفكار وتنوع النصائح التي نرجو أن تُؤخذ في الاعتبار وأن يتم تطبيقها على الواقع.

غير أنني وكلي دهشة، لا أعلم كيف فات على خبراء اتحاد القدم اختيار النجم المتألق حسين عبدالغني وهو الذي خط بقدميه أنموذجًا كرويًا فريدًا واستطاع تأكيده بنجاح من خلال تألقه اللافت وتقديمه للدروس والحصص على عشب الملاعب خلال مسيرته الرياضية الحالية والتي امتدت ل 38 عام.

أرجو ألا يكون عدم اختياره هو امتداد لعدم ضمه لقائمة المنتخب في السنوات السابقة، وفيها كان عبدالغني بشهادة مدربي الأندية والنقاد والمتابعين هو الأفضل في خانة الظهير الأيسر، فكان الضحية الأولى هو المنتخب الذي حُرم ولسنوات عدة من إبداعات الفتى الذهبي في تصرف غريب أجزم ألا أحد في اتحاد القدم قادر على تفسيره وتبريره كونه تصرف غير مبني على الواقع ويفتقد للمنطق والحجة.

للأسف، الأمر يتكرر هنا في خارج الملعب، فلا يتم اختياره ضمن القائمة التي تدعم المنتخبات المختلفة وكأن المسألة باتت شخصية لدى متخذي القرار في اتحاد القدم ضد أي أمر يتعلق بحسين، فيعاملونه معاملة لا تستقيم مع إبداعاته والتي تتناقلها بإنصاف وسائل الإعلام الدولية قبل المحلية.

اتمنى مراجعة القائمة وضم الفتى الذهبي، فإذا حُرم اللاعب السعودي من مزاملة حسين عبدالغني في المنتخب الأول لأسباب غير معلومة، أرجو ألا يكرر اتحاد القدم نفس الخطأ فيحرم أفراد المنتخبات المختلفة، حاليًا ومستقبلًا، من فكر وثقافة وخبرة أفضل ظهير أيسر مر على الكرة السعودية.

تويتر AliMelibari@

12