جمال عارف | أقنعوني.. كيف خسر النمور؟!

* حاولت أن أجد سببا واحدا لخسارة الاتحاد أمام الشباب في الجولة الماضية لبطولة دوري عبداللطيف جميل -طبعا بعد مشيئة الخالق عز وجل- ولم أجد!!

* كررت المحاولة وأعدت شريط المباراة ولم أستطع أن أصل إلى سبب واحد إلا عدم التوفيق!!
* هذه حقيقة فريق يصل إلى مرمى المنافس ويسيطر ويفعل كل شيء ومع هذا يخرج بخسارة في الثواني الأخيرة من المباراة رغم أن التعادل لم يكن مقبولا من الاتحاديين!!
* صحيح أن الجمهور الاتحادي كان يبحث عن الفوز وبالذات بعد الخسارة (الغريبة) أمام التعاون وبذلك المستوى الضعيف في الشوط الأول!!
* وصحيح أيضا أن الفريق كان بحاجة إلى نقاط المباراة الثلاث؛ كونه يلعب على أرضه وبين جمهوره الوفي، الذي أثبت للمرة المليون أنه الجمهور الأكبر والرقم الصعب في الكرة السعودية حضورا وتفاعلا!!
* ولكن الأصح أن الفريق مع مدربه (بيتوركا) وضح أن هناك عملا فنيا ظاهرا على أداء الفريق يحتاج فقط إلى قليل من الواقعية والصبر من الجماهير، إضافة إلى ضرورة إجراء تغييرات فنية وبالذات في العناصر الأجنبية وتحديدا في المنطقة الدفاعية التي أراها هي التي يجب أن تكون لها الأولوية في التغيير مع ضرورة التركيز على صانع لعب مميز!!
* أما حاليا بالنسبة للوضع العام للفريق أرى أنه إذا تجاوز مباراته المقبلة أمام غريمه التقليدي يوم الجمعة المقبلة فإن ذلك يعطي انطباعا على أن الفريق سيعود في الدوري، وبعد التوقف ستكون الكلمة في المنافسة على قمة الترتيب!!
* الاتحاد بوضعه الحالي لا يخوف على الإطلاق رغم كم الإشكالات التي عاشها وتعيشها إدارته من جراء أخطاء إدارة سابقة، ولكن يبقى العمل مطلوبا وبشكل كبير في الأيام المقبلة وتحديدا من رئيس النادي، الذي رغم كل شيء مازال يعمل ويتفاعل ويدعم ويحارب من أجل إعادة الاتحاد، إلى مكانه الطبيعي كفريق نموذجي في كل شيء فنيا وماليا وإداريا وهو أمر بالتأكيد ليس سهلا على الإطلاق ويحتاج إلى تحمل كل المعوقات التي أراها هي الأصعب في تاريخ هذا النادي العريق!!
* الجميل في جمهور الاتحاد الوفي أنه يعي كل ما مر به النادي لكنه أيضا يحتاج إلى أن يظهر كل عمل إيجابي في الفريق حتى لو صبر هذا الموسم بدون بطولة الدوري مع الأمل بخطف كأس الملك!!.

17