مدرب التعاون: اهدينا الهلال المباراة وحرمنا من ركلة جزاء واضحة

مدرب التعاونأكد المدير الفني للفريق الأول البرتغالي قوميز من خلال المؤتمر الصحفي بعد نهاية مباراة الفريق مع مستضيفه الهلال أن لاعبي فريقه أهدوا أصحاب الأرض النصف ساعة الأولى من المباراة، وهذا ما تسبب في ولوج ثلاث أهداف في مرمى الفريق، قبل أن يدخل اللاعبين أجواء اللقاء، وأضاف: “لم نكن كما ينبغي في مجمل فترات الشوط الأول، وخصوصاً في النصف ساعة الأولى، وفي شوط المباراة الثاني سيطرنا على منطقة المناورة وبادرنا في البحث عن هدف التقليص، في المقابل غابت خطورة لاعبي الهلال، وهذا يعود للأفضلية التي كان عليها لاعبي التعاون، وتحصل فريقي على فرص حقيقية بعد وصولنا لمرمى الخصم في مناسبات عدة، كما أن للاعب فريقي جهاد الحسين ركلة جزاء لا يمكن تجاهلها وعدم احتسابها ولا تمر مثل هذه الحالة مرور الكرام وفيها طرد لحارس الهلال عبدالله السديري لو احتسبت كانت كفيلة بتغيير مجرى اللقاء، كما حرمنا الحكم ركلة جزاء ثانيه لنفس اللاعب” وعن الأهداف التي تلج مرمى فريقه في الدقائق الأولى من الشوط الأول كما حدث في لقاء الشباب والهلال، قال: “لا بد أن نعترف بالفوارق الفنية بين أندية الشباب والهلال وفريقي وهذا يسبب ارتباك لبعض لاعبي الفريق لخبرتهم المحدودة في مثل هذه المواجهات القوية” ولفت السيد قوميز أن مجمل المباراة كانت تعاونية لو سارت في مجراها الطبيعي.

17