رجال في كل الاحوال

عبدالوهاب الصحفي

صاح ذات ليله احد مشجعي فريق خسر بالا ربعه في المنافسات الاسيوية  بعبارة ( الرجال ) هناك في جده واصفاً ً لنجوم الاهلي والاتحاد ، وهلل لاعب بعد انتصار فريقه بقوله اثبتنا اليوم اننا ( رجال ) ، وفي ذات السياق امتدح مشرف احد الفرق لاعبي فريقه بعد فوزهم بإحدى المباريات بانهم اثبتوا للجميع بأنهم ( رجال )، اما عندما فال كاتب هذه السطور ان الاسيوية ( للرجال ) فقط صاحت افواههم وسالت اقلامهم وبحت حناجرهم بكل انواع الشتم والقذف واتهام العبد لله بأنه جرد لاعبي ذلك الفريق المصعوق بالا ربعه من ادميتهم وأنني اتيت بما لم يسبقني به غيري وقال اخر يجب استتابتي وطالب اخر بمحاكمتي ، وقال احدهم بأنه سيقاطع مقالاتي وربما الصحيفة التي اكتب لها ، يا إلهي لهذه الدرجه اصبحنا اسرى لعواطفنا ، فيا من خذلك فريقك اصدق القول بان ناديك اقل وبكثير من ان يسيل له حبر قلمي من اجل الشماتة او التشفي ، ولان البعض صنفني اهلاوي ارتبطت تعليقاتهم بعد كل تعثر اهلاوي بسؤال مضحك غريب ( هل عرفت منهم الرجال ) وهنا تكمن الغرابه فياليت كل ادارات الانديه تتخذ من النادي الملكي نموذج يحتذى به في العمل الاداري الممنهج ، ً والذي كان جزء من حصاده وجود النادي الملكي وصيفاً لبطل اسيا والذي لا يعد منجز بقدر ماهو محاوله لإعادة الكره السعوديه الى وضعها الطبيعي للسيطرة والمنافسة على بطولات القارة

· في سابق الايام قلت بان منصور الحربي هو احد مفاتيح اللعب في فرقة الرعب وفي النهائي الاسيوي وبفعل ارعن من المشاغب هزازي فقد الاهلي ثلاثين في الميه من قوته

· تابعت مباراة الديربي الثانيه اكثر من عشر مرات وفي كل مره تأتي الكاميرا على الكابتن منصور الحربي تشاهده صامت منهمك في عمله وفي المقابل لم اشاهد ابراهيم هزازي إلا وهو كعادته يشتم ويهدد ويتواصى مع زملائه بالعنف ضد الخصم

· بعد ما تمكن الفريق الكوري من الانتصار وتحقيق الكأس الاسيوية ، اعتقد انه من الانصاف ادراج اسم ابراهيم هزازي في قائمة المكافأه ولا يهون اسامه المولد

· الى اليوم وأنا لا اجد سبب مقنع بأشهار الحكم الياباني الكرت الاحمر للكابتن منصور الحربي من بين كل الشبيحه ( الصفر ) بقيادة الفتوه هزازي

· في الاتحاد يوجد الخلوق جداً ( القوه العاشره ) محمد نور الذي يضرب الامثال لكل النجوم في كيفية اختتام مشواره في الملاعب وكذلك ( القوه الغاشمه ) اسامه المولد الذي ربما هو لا يدرك انه في ملاعب كرة قدم وليست حلابات مصارعه

· وصول أي فريق للمباراة النهائيه هو دليل تميز وعمل نموذجي يتوج بالحصول على الكأس ولكن الخسارة وفقدان اللقب لا يقلل من جودة العمل خاصة في نهائي لا تتواجد فيه العدالة والحياد ، لذا فنجوم الاهلي رجال في كل الاحوال

16