رئيس الهلال: يجب عدم الاستهانة بسيدني وأخشى عدم التوفيق

عبدالرحمن بن مساعدأبدى رئيس الهلال الأمير عبدالرحمن بن مساعد رضاه عن الأداء الذي ظهر به الفريق في مباراة ذهاب النهائي الآسيوي أمام ويسترن سيدني الاسترالي، مبينا أن النتيجة السلبية للفريق لا تعكس الأداء الذي ظهر به خلال المباراة، وقال: ” النتيجة لم تكن إيجابية لنا وكنا نتمنى التسجيل هناك او نحقق نتيجة إيجابية بالتعادل او الخسارة ٢-١ على الأقل، وما يعزينا قليلا اننا قدمنا مستوى جيداً خلال المباراة التي اعتبرها من افضل المباريات التي لعبناها وهذا يعطي مؤشراً بسيطاً للتفاؤل ولكن تبقى تسعون دقيقة أمامنا في الاياب ويجب ان نقاتل فيها وأن يؤدي اللاعبون كل ما لديهم، وكما ذكر اللاعب سعود كريري ينبغي أن تكون انتحارية لانها مباراة لا تقبل أنصاف الحلول ويجب ان نقاتل من اول الى آخر دقيقة في المباراة وما لمسناه من اللاعبين هو ان لديهم الإصرار والرغبة في حسم المباراة لصالحنا بإذن الله”.

وحول ما يردده البعض ان سيدني فريق سهل عطفا على مستواه في المباراة الماضية قال: “لست مع النغمة السائدة التي تقول إن سيدني سهل، ونحن لم نستهن به في مباراة الذهاب ولن نستهين ايضا في مباراة الاياب وهو فريق يجيد التكتل الدفاعي وخطف هدفاً اذ كرر ذلك في جميع مبارياته وبنفس الطريقة، ولذا لا اتفق مع من يقول ان المباراة سهلة لان سيدني خرج بالنتيجة المطلوبة له رغم انها سنحت لنا العديد من الفرص ولكنها تبقى مجرد ذكريات انتهت ويجب احترام الخصم الذي اخرج عدداً من الفرق القوية خلال البطولة وهو فريق صعب ويجب ان نكون في قمة التركيز أمامه وعدم اليأس ولدي ثقة كبيرة بلاعبي الهلال في تجاوزه، والحظوظ كانت متساوية قبل مباراة الذهاب والآن ٦٠٪ لهم و ٤٠٪ لنا ويجب ان يدرك اللاعبون أهمية تقديم كل مالديهم ولدينا تفاؤل بتحقيق اللقب”.

وعما يخشاه في اللقاء المقبل قال: “نخشى من عدم التوفيق وسوء الحظ ونأمل ان لا يتكرر ماحدث في الذهاب، وان نتوفق في الاياب بإذن الله”.

وعما ظهر من حملات تبناها بعض الاعلام والجماهير السعودية لمساندة سيدني الاسترالي ضد الهلال قال: “لم نتفاجأ بذلك لأن الهلال فريق كبير وإخفاقاته إنجازات لغيره دائما وأي فريق كبير إنجازاته تغيظ البعض، ولذا اعتدنا على تنقل بعض الجمهور المضاد خلف كل فريق يلعب ضدنا ورفع شعارات كلنا سيدني او كلنا بونيودكور وغيرها هذه أمور اعتدنا عليها ولا تستغرب ابدا، وانا شخصيا سأقف مع أي فريق سعودي يمثلنا خارجيا سواء النصر او الاهلي او الشباب او الاتحاد وغيرها وهذه قناعاتي بغض النظر عن قناعة الآخرين واستغرب ماالذي يربط هؤلاء بلاعب في سيدني لدعمه على الشمراني او كريري ولكن قد تكون إنجازات الهلال تنرفزهم وهذه نتيجة هم السنين لديهم”، ماحسب ماجاء في الرياض.

وعن حضور الجماهير الكبير في تدريب امس وفتحه لهم قال: “أردنا ان يلمس اللاعبون تقدير الجمهور لما قدموه في سيدني وبلاشك ان الجمهور هم العنصر الثابت في إنجازات الهلال، وهم الطرف الوحيد الذي لم يقصر مع الفريق ونأمل ان يكون تشجيعهم خلال المباراة فعالاً بغض النظر عن متغيرات اللقاء، والقتال وعدم اليأس ينطبق عليهم كما ينطبق على اللاعبين، ونأمل ان يهديهم اللاعبون الكأس الآسيوية”.

وأضاف: ” سنبعد اللاعبين عن الاعلام هذه الفترة حتى يكون تركيزهم منصباً تماماً على المباراة”.

وعن اجتماعه باللاعبين بعد المباراة قال: “لمست من الجميع إصرارهم على العودة في مباراة الاياب والحيرة على نتيجة الذهاب، وشددت لهم على القتالية وعدم اليأس مهما حدث من متغيرات في المباراة وذكرتهم اننا سجلنا ثلاثة اهداف في ظرف عشر دقائق امام العين”.

وعن الحوافز التي سيتم منحها للاعبين قال: “مكافأة الفوز بالنهائي ٤٠٠ الف ريال ومباراة العين ١٠٠ الف ومباراة السد ٤٠ الفاً، ولكن ثق ان آخر ما يفكر فيه اللاعبون حاليا هي المكافآت وهم يدركون جيدا ان الأهم تحقيق البطولة وصنع تاريخ واسم لهم”.

وحول تصريح عضو شرف الاتحاد منصور البلوي عن حضوره المباراة النهائية قال: “اشكره على شعوره وتصريحه الرائع، وبالنسبة لي حياه الله واتمنى ان يحضر، ولا أخفيك انني اقدر مسؤولي الاتحاد وجمهوره الذي احس انه يقف معنا واعتبرها ثقة كبيرة في النفس لديه لأن البطل لا يضيره ان يحقق البطولة بطل آخر”.

وعن حضور سامي الجابر للقاء ودعم بعض اللاعبين القدامى للفريق قال: “سامي شريك في هذا الإنجاز متى ما تحقق وحضوره دعم كبير لنا، كما ان النادي مفتوح لجميع نجومنا القدامى وأولهم يوسف الثنيان الذي أبلغني أنه سيحضر تدريب اليوم”.

18