أحمد الشمراني : أبوراشد يحرج الأهلي

أعترف لكم أن وسطنا الرياضي يظل رغم قسوتنا عليه جميلا وراقيا ومتسامحا إلى أقصى درجات التسامح لكن هذا الرقي والتسامح أغرى أناسا كثر لطرق أبوابه، ومن ثم الاستزادة من ضوئه بغض النظر عن نوعية هذه الاستزادة، وهؤلاء المارون عبره هم من شوهوه ومضوا.

• ماإن أسمع أن فلانا خسرته الرياضة إلا وأتذكر مقولة رياضي مخضرم حينما قال «الرياضه لاتخسر أحدا، بل هم من يخسرون لترك الرياضة فلاتعمموا هذا الخطأ الشائع الذي تحول إلى كذبة وصدقها أهل الرياضة الجدد».
• قلت ومازلت أقول وسأذكر بذلك أن قضية سعيد المولد مع وكيل أعماله أحمد المزيني فلماذا تلبسونها رداء أهلاويا ــ اتحاديا، أقول هذا بعد أن قرأت مايشبه الفتوى الرياضية من الصديق خالد أبوراشد وليعذرني الصديق العزيز أن أقول له إن تحليله أو قراءته القانونية في جهة والقضية في جهة أخرى.
• السؤال ياصديقي هو من وحي القضية ويتمثل في رأيك إذا صح قول سعيد «إن وكيله أخفى عليه عرض الأهلي الذي يتجاوز عرض الاتحاد والمدعوم ببعض المراسلات».
• ثانيا ياصديقي أنت عضو شرف أهلاوي، وعضو مكتب تنفيذي في النادي الأهلي هل يعقل أن تقول رأيك في قضية دون أن تسأل عن حيثياتها ولاسيما أن ماغردت به وتناقلته وسائل الإعلام ينم عن عدم معرفتك بأصل القضية، وهنا السؤال الذي جعلني أقول هل يعقل أن محاميا بخبرتك يقع في شراك خطأ بهذه الصفة القانونية.
• متفقون أن اللاعب وقع للاتحاد لكن المشكلة أخي خالد ليست في التوقيع، بل في تغرير وكيل الأعمال بلاعبه كما تقول شكوى الكابتن سعيد.
• ولم يكن هناك أصلا أي خلاف على أن اللاعب وقع للاتحاد لكن أصل الخلاف وجوهر القضية في لاعب يدعي على وكيل أعماله أنه لم يكن أمينا معه فلماذا ياصديقي هذه التغريدات التي يعزف عليها بعض ممن يهربون من الأصل إلى الصورة وكأنك قدمت لهم هدية الموسم.
•أحترم إلى حد كبير الغالي أبوراشد، وأحترم التخصص لكن هذه المرة عليه أن يسأل العزيز فهد بارباع عن أصل القضية وبعدها فليقل مايريد فهو في الأول والأخير محام آراؤه مطلوبة في مثل هذه القضايا.
• أما المفرح هو مايتم تداوله اليوم في وسائل التواصل الاجتماعي من حكايات عن توجه رعاية الشباب في محاربة الفساد الرياضي ونحن مع هذا التوجه، بل وسنحتفي به بكل قوة لأن الفساد ماضرب إدارة إلا وأضر بها.
• ثمة ياسمو الرئيس العام لرعاية الشباب قضايا محفوظة في أدراج الرعاية ياليت يتم البداية بها لأنها أثيرت ثم تم حفظها لسبب أو لآخر.
• السطر الأخير…….كل عام وأنت بخير يامن تعلمت منه أن الصمت في هذا الزمن لم يعد حكمه.

عن عكاظ

18