مدرب كرواتيا السابق مرشح لقيادة نادي الاتحاد

Dinamo Zagreb's coach Krunoslav Jurcic and his Real Madrid counterpart Jose Mourinho embrace before their Champions League Group D soccer match at Santiago Bernabeu stadium in Madridكشفت مصادر عن دخول نادي الاتحاد في مفاوضات مع المدرب الكرواتي كرونوسلاف يوتيتش، مدرب دينامو زغرب ، ومنتخب كرواتيا السابق، لتولي منصب المدير الفني للفريق، الذي يقوده المصري عمرو أنور بشكل مؤقت، عقب استقالة خالد القروني من تدريب الفريق، جراء الخروج الآسيوي أمام العين الإماراتي بربع نهائي دوري أبطال آسيا بحسب العربية نت.
وأكد أوجين كاريسيك، وكيل أعمال المدرب المفاوضات مع الاتحاديون، بيد أنه ينتظر العرض الرسمي، عقب موافقة موكله على التوجه إلى جده لتدريب أصفرها، ويقول لـ”العربية.نت” :” تلقيت اتصالاً من أحد المسؤولين بنادي الاتحاد، وكان مهتماً جداً بخدمات يوتيتش، وأعطيته الموافقة المبدئية على تولي موكلي تدريب فريقه، لكنهم لم يرد علي حتى الآن، ولم يرسلوا العرض الرسمي بعد” وأضاف:” لقد أظهروا اهتماماً كبيراً بخدمات يوتيتش، وأبدوا إعجابهم بتجربته التدريبية مع دينامو، والبطولات التي حققها، ونسبة الفوز في مبارياته الرسمية”.
ويؤكد كاريسك أن موكله لازال ينتظر العرض الرسمي من اتحاد جدة ويقول:” لدينا عروض كثيرة، وهناك عرضاً إماراتيا، لكنه لايريد قبوله، كون النادي يقع في منتصف الترتيب، وبالتالي تحقيق الألقاب معه يعتبر أمراً صعباً”.
وبخلاف حديث وكيله، يبدي يوتيتش حماسة كبيرة لتدريب اتحاد جدة، ويقول:” الاتحاديون مع وكيلي بخصوص الحصول على خدماتي، وحقيقة لا أعرف ماذا حدث، بعد ذلك، لكني شاهدت جميع المباريات التي لعبها الفريق السعودي هذا الموسم، وتابعت بدقة مباراته مع العين الإماراتي، كوني صديق أيضاً لزلاتكو داليتش” وأردف:” الاتحاد لديه كافة مقومات النجاح، كونه يملك لاعبين صغار بالسن ولديه محترفين رائعين كماركينيو وسامبا دياكيتي.. وحقيقة لدي شغف كبير بتدريب الاتحاد، وهو نادِ كبير لديه تاريخ عريض، ويريد الحصول على كل الألقاب التي يشارك بها”.
ولعب يوتيتش كمحور دفاعي ، وهو أحد أعضاء المنتخب الكرواتي التاريخي بكأس العالم 1998م، وبدأ مسيرته التدريبية في منتصف العقد الماضي عندما قاد مواطنه استرا، ومن ثم درب دينامو زغرب، ولومكوتيفا، ودينامو مرة أخرى، قبل أن يستلم تدريب منتخب بلاده عقب الخروج من بطولة كأس أمم أوروبا 2012م، وعاد بعدها إلى دينامو الذي أقاله قبل عام كامل، وتحديداً بعد الخسارة أمام أوستريا فيينا في التصفيات التمهيدية لبطولة الدوري الأوروبي، وحينها علل رئيس النادي درافكو ماميتش، إقالة المدرب بسبب عدم تواصله مع أعضاء الإدارة، ورفضه النقاش في القرارات الفنية التي يتخذها، رغم أنه حقق مع الفريق بطولة الدوري الكرواتي، وكأس سوبر كرواتيا.

17