عادل الملحم يكتب : لم يعد القرن وحيدا

ظل الهلاليون ردحا من الزمن يتغنون بالقرن وبأنهم نادي القرن والزمان والمكان. ورغم ان الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا لا يعترف بهذه المسميات ولا يعلم من أين أتت وكيف يتم تصنيف هذا على أنه نادي القرن أصلا ووضح من خلال الاحتفالات التي يقيمونها كل سنة دون حضور لأي ممثل من الاتحاد الدولي. بل إن الجوائز التي تقدم للفائزين لا تعدو درعا تذكاريا بقيمة 100 ريال. مؤخرا أطلق مدير نادي العربي الجديد سامي الجابر تصريحا بأن نادي العربي القطري هو نادي القرن! بصراحة بعد هذا التصريح تيقنت ان الجماهير الهلالية كانت مخدوعة من قبل إعلام الأزرق بمسألة قرن وعهد وعقد ووووو خزعبلات ما أنزل الله بها من سلطان! المصيبة ان نادي العربي لا يملك سجلا حافلا في الإنجازات المحلية والقارية كالسد مثلا ومع ذلك توجه الجابر بنادي القرن! والآن ماذا سيقول محبو الهلال وسامي شخصيا؟ هل ما زال الهلال هو نادي القرن؟ أم أن حبهم الجارف لسامي جعلهم ينسون هلالهم ويوافقوا سامي بأن العربي هو نادي القرن؟ وكيف لا ومن أكد ذلك أسطورتهم التي يتغنون بها؟ أم أصبحوا أكثر عقلانية وعرفوا أنهم كانوا مخدوعين من قبل أقلام زرقاء ضللتهم كثيرا حتى ضاعت أحلامهم في وعود وهمية ليس لها رصيد من الواقع؟! لقاؤنا يتجدد بعد عيد الفطر المبارك. كل عام ووطني بخير وقائد مسيرتنا عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده سلمان بن عبدالعزيز وولي ولي عهده مقرن بن عبدالعزيز في صحة وسلامة.

 

عن النادي

14