أحمد الشمراني: لا يريـد منكم إلا الـدوري!

… تتوالى التبرعات ويتوالى الدعم وفي النهاية يسأل سائل: أين ذهبت تبرعاتنا، وآخرون يقولون: فلوسنا راحت للمكان الخطأ، هكذا كنا قبل الاحتراف نعيش مع من يهب ومن يأخذ. ولكن الأمور كانت ماشية وفي أجواء يسود فيها الحب والاحترام وقبل ذلك روح الفانلة…!!

… أما اليوم فلاصوت يعلو على صوت «كم عقدي وأين مستحقاتي» ولا لوم في ذلك طالما أن كرة القدم باتت «تؤكل عيشا وتدر ذهبا» على رأي لاعب اعتزل قبل الاحتراف…!!
… الطبيعي بعد هذا الجلد الذي يدر الملايين أن نتطور ونتقدم فلا نتراجع، لكن الواقع يقول إننا تراجعنا كثيرا واللاعب جزء من التراجع وليس كلا …!!
… فنحن نملك عقولا ونملك مالا ونملك مواهب ونملك عددا كبيرا من أندية تزاول كرة القدم لكن تفكيرنا منصب على دعم مسيرة النادي ومناصرته وإن خالفنا واحد في التوجه سنأخذه في جولة شتم حتى يعود إلى النادي الذي هو أهم من المنتخب في نظر الاكثرية بل لو فندت أكثر فسأقول كلاما يجرح أصحاب الحس المرهف…!!
… شاهدتم كأس العالم وشاهدتم بلا شك الجموع التي زحفت خلف منتخباتهم كبيرة وصغيرة وربما رأيتم مشاعر الكل وقت الفوز والخسارة، طبعا هذا الجمهور لم يحصل على تذاكر مجانية ولا على سكن مجاني ولا على دعوة من اتحادات بلدانهم بل هي مبادرات منهم لعيون منتخباتهم ونجومها…
… هم يستشعرون مسؤوليتهم تجاه منتخب الوطن وكرة الوطن، وأزعم أنهم يؤدون رسالة نبيلة تجاه الرياضة…
… لا أنكر على أي محب أو عاشق أن ينتمي لناديه ولا تثريب في ذلك، لكن أنكر على الرياضي السعودي هو المغالي في حب النادي على حساب الرياضة ومشروعها الكبير…
… قلتها وأقولها ألف مرة بل ترليون مرة الأهلي هو خالد بن عبد الله، وإن قلت الحقيقة أكثر خالد بن عبد الله هو الأهلي…
… من يفعلها مثله مع الأهلي، حمل الأمانة وهو امتداد لمن سبقه لأنه يعرف أن حب الأهلي أمانة…
… لا أتحدث عن الدعم الأخير بل أتحدث عن مرحلة كاملة ملايين أمس الأول جزء يسير منها…!!
… فعلا مسكين اللي ماعنده خالد الذي أتمنى من الإدارة الحالية أن تقدم له دوري هذا العام هدية وما أجملها من هدية…!
… أيضا وفي أيضا كلام لابد أن أسأل: أين الرعاية يا لجنة الاستثمار بالأهلي، سمعنا وقرأنا ولكن إلى الآن لم نجد مايبرر هذا الصمت، فهل هو الهدوء الذي يسبق عاصفة الإعلان أم أن هناك أسبابا أخرى…

عن عكاظ

14