نواف : الإعلام يهتم بست فرق .. وهذه حقيقة دعمي للنصر

نواف بن فيصل

أكد الأمير نواف بن فيصل بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب على أن السعوديين ينتقدون بعض الأمور من باب الغيرة على وطنهم لأنهم يريدون أن تكون المملكة في أفضل ما يكون مشيراً إلى أن الإعلام الرياضي يهتم بست أندية فقط

و قال لبرنامج ” أكشن يا دوري ” الذي يعرض على قناة ( MBC Action ) : ” مقترح أن يكون هناك مجلس للشباب الإسلامي ، وهو مختص بأمور الشباب وليس الرياضة فقط ، وليس المهم الملبس ، والأهم ماذا ستقدم للشارع الرياضي ” .

وأضاف : ” هناك ميول بتصديق الأخبار المغلوطة بالشارع الرياضي والتشكيك بالأمور الأخرى ، وأسعد بمقابلة العديد من الشباب السعودي بشكل يومي ، والسعوديين ينتقدون الأمور من باب الغيرة على وطنهم ، ويريدون أن يكون وطنهم أفضل ما يكون ” .

وأِشار : ” رعاية الشباب شهدت تغيير جذري في السنتين الأخيرتين ، وتم تخفيض عقود الصيانة ، وأؤكد على أننا لن نسمح بأي تجاوز ، واقحام اللجنة الأولمبية في قضية مدرب الاتحاد خالد القروني ليس له ” داعي ” أبداً ، وكرة القدم وتبعاتها أرهقت الرئاسة العامة لرعاية الشباب ، وأعجبني ما قام به نادي الزلفي من تنظيمه الجيد لمباراة الهلال ، وسألتقي بهم في الأيام المقبلة ” .

وتابع : ” اللجنة الأولمبية أرسلت خطاب لجميع الإتحادات لإرسال خطتهم لتأمين لهم ميزانية قبل ثلاثة أشهر ، وعلى المستوى الشخصي لي علاقة بجميع رؤساء الأندية ، وأعتقد أن الجمعية العمومية مُغيبة بالأندية وهي صاحبة الصلاحية لحل مجلس الإدارة ” .

وعن الإعلام الرياضي ، أردف : ” هناك حرية كبيرة بالإعلام الرياضي ، وحرية غير منضبطة ، والإعلام عندنا يهتم بست أندية فقط ولكننا نحن نهتم كرعاية الشباب بالجميع بلا استثناء ، وليس صحيح ما ذكر بالإعلام بإني سأقدم استقالتي إذا دعم الهلال بلاعب آسيوي ” وهو خبر كاذب ” وعار تماماً من الصحة ، وبعض الإعلاميين يظهرون في برامج رياضية من الظهر حتى المساء للإساءة وفي الفجر يسبح ويحمد الله ، وليس من ” الحكمة ” منع الاشخاص أن يعطوا أرائهم ” .

وتابع : ” المال هو أساس التعصب الرياضي ، وزيادة ” التعصب ” وهم ، ولو سقط كاسة برعاية الشباب لقالوا شاهدوا هذا الإهمال ، وليس كل ما يذكر بالإعلام الرياضي وبالإعلام دخان بغير نار ، ومحاربة التعصب سيكون شأن وطن ، والتعصب شاهدناه من مدرسين وموظفين كذلك ولم يكن بالرياضة فقط ” .

وعن دعمه وميوله النصراوية التي أثيرت حوله مؤخراً ، قال بن فيصل : ” ليس لي ميول لأحد الأندية ، وكنت أتابع الكرة منذ صغري لتقديم اقتراحات إلى والدي الأمير فيصل بن فهد ” رحمه الله ” ، وقصة دعمي للنصر في كأس العالم ذكرتها سابقاً ، وبعض المعرفين بتويتر يقدم أخبار منذ 20 سنة ماضية ، وأقسمت أنني لا أشجع نادي معين ، ولكن هناك من لا يصدقون ذلك ” .

وبخصوص اتحاد الكرة الحكام ، أكد بن فيصل :” لابد أن يكون هناك لجنة لفظ المنازعات بالرياضة السعودية ، وأكثر من 90% من قرارات الاتحاد السابق يتم تطويرها حالياً ، والحكام يحتاجون إلى أن يتسلمون مرتباتهم بشكل منتظم ، وأن يتم تطويرهم وحمايتهم ، وأتمنى أن يكون الحديث عن الحكم ” خط أحمر ” ، وأعتقد أن أسعار اللاعبين تضخمت بسب التنافس بين الأشخاص ، ولابد من وضع حد لذلك بالفترة المقبلة ” .

وعن المشكلة الحالية بنادي الاتحاد ، قال : ” اسقاط الديون بنادي الاتحاد كان بالنظام ، والرئاسة العامة لرعاية الشباب هي طرف في إيجاد الحلول دائماً ، ولم تقدم دعم مالي للاتحاد ، وفي حالة التشهير بالاشخاص سيتسبب في ابتعاد الداعمين والمستثمرين عن الرياضة ” .

وبخصوص ملعب الأمير عبدالله الفيصل ، أشار : ” بعد سقوط المظلة في ملعب الأمير عبدالله الفيصل تم الغاء عقد الشركة واستبدالها بشركة أخرى ، وسينتهي العمل في شوال المقبل بالملعب إذا وصل لنا الدعم بشكل منتظم ، وسيكون هناك 38 ألف مقعد للملعب بعد التوسعة بالإضافة إلى مظلة كذلك ، وتم انشاء دورات مياة لذوي الاحتياجات الخاصة ، والبنية التحتية للملعب مهتلة ” .

وإختتم الأمير نواف تصريحاته ، قائلاً : ” الكابتن سامي الجابر أثق في رأيه وتوجيهاته للاعبين منذ أن كان لاعباً بالمنتخب ، وإذا لم نفعل دور المدرب الوطني فكرة القدم بالمملكة ستكون في خطر ، وتحقيق الفتح لبطولة الدوري بالموسم الماضي كان ” مفاجأة ” حلوة وفرحنا بها ، وفي كل عام هناك نادي يتسيد الموسم الرياضي والآن النصر هو المتسيد حتى هذه اللحظة ” .

18