عبدالغني ينجو من عقوبة تعديه على لاعب الشباب

حسين عبدالغني

كشف مصدر مسؤول في لجنة الإنضباط بالإتحاد السعودي لكرة القدم عن عدم وصول أي شكوى للجنة تتعلق بما تناولته وسائل الإعلام المختلفة عن تعدي حسين عبدالغني قائد فريق النصر الجسدي على عبدالملك الخيبري لاعب فريق الشباب و ذلك أثناء لقاء الفريقين في ثمن نهائي كأس خادمن الحرمين الشريفين و الذي أقيم يوم السبت الماضي و انتهى بتأهل الشبابيين إلى ربع النهائي

و كشفت مصادر مقربة من قبل ناديي طرفي النزاع أنّ ” واسطة خير ” بين الناديين قد أنهيا الموضع الشائك بين كلا اللاعبين و قررا عدم تصعيد الموقف إلى لجنة الإنضباط نظراً لحجم كلا الناديين و أنّهما ينأيان بنفسهما عن مثل هذه التصرفات

و كان طارق النوفل المتحدث الإعلامي بنادي الشباب قد غرّد عبر حسابه في تويتر قائلاً بأنّه سوف يتمّ تجهيز شكوى رسمية ضد قائد النصر و لكن عبدالملك الخيبري لاعب الشباب صرح في حوار تليفزيوني أنّ ما حدث بينه و بين حسين عبدالغني لا يتعدى كونه توتر بسبب سخونة اللقاء و حساسية المواجهة بين الفريقين

18