سمير يسئل: هل انكشف النصر

قدم الشباب امام النصر في مسابقة (كأس خادم الحرمين الشريفين) واحدة من افضل مبارياته فنيا واستطاع ان يفوز بهدفين لهدف ويتأهل الى الدور ربع النهائي ليقابل الهلال في مباراة منتظرة.
 بعد ان حرم (الهلال) النصر في مسابقة الدوري من التتويج المبكر للفوز بالبطولة والحاق اول خسارة به جاء الدور على (الشباب) ليزيد من اوجاع النصر ويخرجه من بطولة كأس الملك ويرسم اكثر من علامة استفهام لدى جماهيره.
وبعد ان كان النصر الفريق الذي لم يخسر ولا يقهر بسهولة ها هو الآن يخسر مباراتين متتاليتين كانت مرارتهما اكثر من كونهما خسارتين فحرمان التتويج باللقب وتوديع بطولة امر صعب لأي فريق كبير.
 فنيا الشباب كان هو الأفضل وانضباط لاعبيه وروحهم العالية واصرارهم على الفوز واحترامهم لخصمهم كان السبب الرئيسي في تفوقهم بالمباراة ولهذا هو يستحق الإشادة وليس بشيء غريب ان يفوز على فريق كالنصر.

وفنيا النصر ظهر بمستوى غريب ومتواضع ما عدا (ربع الساعة الأولى) وغاب نجومه عن مستوياتهم وبدون مجاملة هو قدم واحدة من اضعف مبارياته ولكن هذا لا يقلل من قوة الشباب.
 يبدو ان بعض لاعبي النصر اكتفوا بما حققوه وأعني بذلك (كأس ولي العهد) والبعض منهم شعر انه وصل للقمة واصبحوا يعتقدون ان الفوز في كل مباراة هو شيء مضمون وفي متناول اليد.
ان تخسر مباراة في كرة القدم ومن فريق (كبير كالشباب) ليس شيئا معيبا ولكن ان تخسر المستوى والنتيجة وانت فريق كبير ولا تقدم شيئا بملعب المباراة هنا يكون الأمر صعبا جدا ومحزنا.
 هناك من يقول ان مدرب النصر (كارينهو) لم يوفق في اختيار التشكيل المناسب وان تدخلاته بالمباراة من خلال التغييرات لم تعط الاضافة فهل الأمر صحيح؟ ام ان السويح قرأ المباراة بشكل جيد؟.
 لو افترضنا ان كارينهو لعب بالتشكيل الذي يراه النصراويون مناسبا ومثاليا هل سيفوز النصر على الشباب بهذا الأداء المتواضع من لاعبيه؟ فهل المشكلة بالتشكيل ام بأداء اللاعبين ام الاثنين؟.
 اذا اراد لاعبو النصر ان يعودوا للانتصارات يجب ان يستيقظوا من سباتهم العميق قبل ان يجدوا انفسهم يودعون بطولة الدوري كما ودعوا بطولة كأس الملك فكرة القدم ليس لها كبير بالملعب.
 لا يظن ويعتقد لاعبو النصر ان الموسم انتهى وان بطولة الدوري (حسمت) وعليهم ان يعرفوا ان في كرة القدم متغيرات كثيرة فمن الممكن ان تتحول احلامهم الجميلة الى كوابيس مزعجة.
 الجماهير النصراوية كانت تتمنى ان يكون فريقها منافسا هذا الموسم على كل البطولات لأنها تعيش موسما استثنائيا وان الخروج من كأس الملك كان اشبه بالصدمة لها.
بعد مباراة الشباب في كأس الملك لا نقول ان جماهير النصر بدأت تفقد الثقة في فريقها ونجومه ولكن بدأ الخوف عليها من ضياع لقب الدوري بعد مستوى الفريق امام الهلال بالدوري وامام الشباب بكأس الملك.
 أخيرا…
بعد الهلال كملها الشباب.. السؤال: هل انكشف النصر؟ ام انها كبوة جواد وسيعود للانتصارات؟.

16