صراع خماسي غير مألوف على صدارة الدوري القطري

لخويا القطري

ستكون الفرصة سانحة أمام خمسة فرق لاحتلال الصدارة بعد نهاية الجولة المقبلة في دوري نجوم قطر لكرة القدم التي تنطلق غدا الجمعة في ظل الفارق الضئيل بين فرق المقدمة.

ولا يفصل بين السيلية صاحب المركز الأول والسد حامل اللقب وصاحب المركز الخامس سوى نقطة واحدة.

ولدى السيلية والوكرة والجيش 12 نقطة لكل منهم من ست مباريات ونجحوا في الحفاظ على سجل خال من الهزائم بينما يأتي لخويا والسد آخر بطلين للمسابقة في المركزين الرابع والخامس على الترتيب برصيد 11 نقطة.

وستتسلط الأضواء بشكل غير معتاد في هذه الجولة من المباريات على لقاء السيلية مع الوكرة لأنه بين فريقي القمة حاليا.

وقال عدنان درجال مدرب الوكرة في مؤتمر صحفي أمس الاربعاء “بالتأكيد المواجهة صعبة للفريقين والسيلية فريق لا يعرف الاستسلام والدليل على ذلك تعادله الأخير أمام الخور.”

وكان السيلية متأخرا 2-صفر حتى نهاية الوقت الأصلي من المباراة لكنه أحرز هدفين في الوقت المحتسب بدل الضائع ليتعادل 2-2.

وأضاف المدرب العراقي “نحن بحاجة الى التركيز حتى نتمكن من تحقيق الفوز وهو مطلب حقيقي حتى نبقى بالصدارة ونحافظ على موقعنا. استعداداتنا عادية لكن حساباتنا مختلفة لأننا نلعب مع فريق متصدر وبنفس عدد النقاط وأي نتيجة غير الفوز قد تبعدنا عن الصدارة.”

وإذا كان مستوى الوكرة تطور بشكل ملحوظ هذا الموسم بعد احتلال المركز التاسع الموسم الماضي فإن مكان السيلية الطبيعي كان دوري الدرجة الثانية بعد تذيله الترتيب في نهاية الموسم الماضي وتفادى ذلك فقط عقب إلغاء الهبوط وزيادة عدد أندية المسابقة إلى 14 بدلا من 12.

وقال سامي الطرابلسي مدرب السيلية “نحن الآن في صدارة وقتية ونعاني من غياب البدلاء وفريقنا شاب ونتمنى أن نواصل الاداء بنفس الطريقة.”

وأضاف المدرب التونسي “هدفنا هو الحصول على مركز متقدم وأن نقدم لاعبا أو لاعبين إلى المنتخب القطري ونظهر بمستو مشرف في بقية مباريات الدوري.”

وفي مباراة أخرى يمكن أن تساعد بشكل مباشر في تغيير ترتيب أندية القمة سيلتقي لخويا البطل في 2011 و2012 مع الجيش يوم الجمعة ايضا.

وستحظى المباراة باهتمام كبير لأنها تجمع بين فريقين حديثي العهد في قطر لكن كان بوسعهما المنافسة على الألقاب والتفوق على الأندية العريقة ويبدو الاحترام المتبادل هو سيد الموقف.

وقال ايريك جيريتس مدرب لخويا الذي سيفتقد مدافعه الجزائري الدولي مجيد بوقرة بسبب الايقاف “فريق الجيش لا يحتاج الي الحديث عنه حيث أثبت جدراته وكفاءته وأثبت وجوده ضمن فرق المقدمة في المواسم الثلاثة الأخيرة.”

ولم يختلف رأي رازفان لوتشيسكو مدرب الجيش كثيرا وقال “المباراة ستكون صعبة وسيقاتل الفريقان من أجل النقاط الثلاث.”

وأضاف المدرب الروماني “منذ قدومي الي الدوحة كل مباريات الجيش ولخويا قوية وصعبة ولعبنا أربع مباريات فزنا في مباراتين وفاز لخويا مرتين وأتوقع أن تكون المباراة متكافئة.”

وبعد غد السبت سيلتقي الغرافة بطل قطر ثلاث مرات متتالية بين 2008 و2010 مع السد في قمة تقليدية بالدوري.

ويحتل الغرافة المركز التاسع بسبع نقاط لكنه أظهر في مباراته السابقة أن بوسعه استعادة أيام تألقه بعدما قدم عرضا قويا أمام لخويا رغم خسارته 2-1 بعد إهدار ركلة جزاء في الثواني الأخيرة.

وسيفتقد السد جهود الظهير الأيسر عبد الكريم حسن بسبب الايقاف كما سيغيب سعد الشيب بسبب طرده في التعادل بدون أهداف مع الوكرة بالجولة الماضية.

وفي مباريات أخرى سيلعب الخور ضد أم صلال غدا الجمعة وقطر ضد الأهلي والخريطيات ضد الريان ومعيذر ضد العربي بعد غد السبت.

110