الغدير يسأل: أين نحن؟!

-المنتخب الوطني السعودي أكثر من علامة استفهام؟؟؟

– يجب أن يعرف الشارع الرياضي ما هو توجه مدرب المنتخب من تجربة هذا العدد من اللاعبين في آخر دورة ودية؟

– التشكيلة للأفضل في آخر الجولات وهذا هو حال المنتخبات والاختيار الأنسب يكون من هذا المبدأ!!

– وليست للأجدر غياباً من غير مشاركات والبديل على دكة الاحتياط!

• وداعاً لسيادة آسيا

– بما أن من يمثلونها على شاكلة فرقنا التي لا تسمن ولا تغني من جوع، إخفاق بعد إخفاق تقدمه أنديتنا على الصعيد القاري، ودّع الأهلي ظهر ذلك اليوم ولحقه ممثلنا الآخر الشباب مساءً.

– كرة قدم عرجاء تمشي على عكاز يكاد أن يسقطها متى ما استمر العمل داخل أنديتنا على ما شاهدنا في ممثلينا الأهلي والشباب.

– أين نحن من أوروبا أو حتى من شرق آسيا وبدون تقديم الأعذار ببداية المسابقة من عدمها وأن دوري آسيا يبدأ قبل منافساتنا المحلية.

الكل يسير ويتقدم ونحن ما زلنا نبكي على اللبن المسكوب.

– ما تقدمه فرق دوري جميل يعتبر الأجمل خلال جولاته الماضية بينما نجد فرقا لم تقدم نفسها ولم تستطع حتى تمالك نفسها لتقول أنا بين – الكبار حاليا.

– حسابات معقدة يجب أن يحلها أصحاب القرار في نادي النهضة والشعلة ليتمكنا من مواصلة المشوار في دوري جميل.

من القلب:

بغمض عيوني…. واكسر البرواز وأكيد ابنسااا..!!

مقالة للكاتب يوسف الغدير عن جريدة الشرق

104