نهائي رهيب بدون الصليب

كلمة حق سأقولها الآن , فالهلاليون تراجعوا عن خطأهم الشنيع عندما وقفوا ضد الدين وتعاليمه , وجابهوا العلماء وتوجيهاتهم , فقط من مبدأ تعصبي بحت , عندما خلطوا بين الدين والرياضة , ونصروا لاعبهم (ظالماً ومظلوماً) ..!!
* أقول تراجعوا عن ذلك الخطأ , فظهر (رادويهم) رابطاً ذراعه لتغطية الصليب , في منظر أبهجني , وجعلني أتعاطف مع الهلال ..!!
* فالهلال (الكيان الكبير) , الذي يؤدي أدواراً إجتماعية تتجاوز بكثير تنافسه مع إخوانه وأشقائه الأندية الاخرى داخل أرضية الملعب , كان يجب أن يخضع لتعاليم ديننا الحنيف الذي هو فوق كل إعتبار ..!!
* لا أخفيكم سراً أن ثقتي في رئيس الهلال (خصوصاً) الأمير الخلوق الذي دائماً ما يحبذ الاستدلال بالآيات القرآنية والهدي النبوي الشريف في أغلب أحاديثه , جعلتني متفائلاً بحدوث ما حدث (وقد حدث) ..!!
* لن أعود للحديث عن جرأة الجاسر في التصدي للعالم الكبير الشيخ السدلان , وسأعتبر ما حدث (حماقة إعلامية) عالجها الكبار ..!!
* ولأن الهلال كبير , ويديره كباراً , فقد ضم اللقب الكبير (بكل شرف) إلى خزائنه ..!!
* وإن كنت قد حزنت على النتيجة الكبيرة التي تلقتها الشباك الوحداوية (وهو الأمر الذي خشيت وقوعه قبل المباراة في مقالي السابق) إلا أنني فرحت على ظهور الوحدة في النهائي الكبير (وهذا بحد ذاته شرف) ..!!
* لقد ازدان النهائي بظهور الوحدة , وتوهج بمواصلة الزعيم لانتصاراته وانجازاته ..!!
* أما ما ميز النهائي الرهيب , فهو غياب الصليب , في بادرة هلالية تؤكد لنا جميعاً أن الدين وتعاليمه , والبلد وتقاليده , فوق كل اعتبار ..!!
* ومبروك يا هلال ..!!

انتصار الاحترافية ..!!
مجدداً , أثبت الهلاليون أن الفارق بينهم وبين منافسيهم لا يزال شاسعاً ..!!
* إن الفارق كبير للغاية , وإن كنت أرى أن هذا الفارق هو فكري بحت ,, فالهلال لم يتميز عن الآخرين بقدراته المادية المهولة , ولا بعناصره (المحلية) المميزة ..!!
* لقد تميز الهلاليون بفكرهم الإحترافي (وهذا هو السر) ؟!
* هذا هو السر , الذي فعّل دور المدير الفني في الفريق الهلالي , فمنحه شخصية قوية ثابتة , وحضور لياقي وبدني , وتفوق تكتيكي كبير ..!!
* السر الذي (طوّر) الأهداف من التعاقدات الأجنبية , فتوجه لإحضار أفضل اللاعبين بأعلى الأسعار (مع الحفاظ عليهم) ..!!
* ليس هنا يتوقف الأمر فحسب , بل أن التعاقدات الأجنبية الهلالية تتم وفق آلية إحترافية عالية الدقة .!!
* الهلال الآن هو أنموذجاً احترافياً يحتذى به , وهذا (فحسب) هو الفرق ..!!

تسديدات ..!!

* لقد كان ويليهامسون (الذي يحدث الفارق دائماً) في مقارنة هلالية مع النجم الأرجنتيني ريكيلمي ..!!
ولكن الفكر الهلالي الراقي فضل ويلي , ولو وضعنا هذه المقارنة على طاولة كل رؤوساء الأندية السعودية لاختاروا ريكيلمي (وبلاش رأي المدرب) ..!!

* ذكرت في أحد المقالات السابقة أن لمدير الكرة في الهلال سامي الجابر دوراً في تغذية الاحترافية والانضباط ..!!
فلا تدخلات في عمل المدرب , ولا تسيب في انضباطية اللاعبين ..!!

* عندما يتعاقد الهلال مع لاعباً محترفاً أجنبياً (تعود على التمرين لفترتين , مع الانضباطية) فهذا المحترف يتطور مستواه في الهلال , وذلك لأن الهلال (يفرض عليهم نظاماً احترافياً كالذي عهدوه في أوروبا) ..!!
أما الأندية الأخرى فتتعاقد مع لاعبين محترفين , وتعلمهم السهر والتسكع , وتكتفي بتمرين يومي واحد , ليتراجع مستوى هذا اللاعب بدلاً من تطوره .!!

* الإصرار الهلالي على التعاقد مع كالديرون لمعرفته (المسبقة) بمستوى الفريق الهلالي , وخصوصية المنافسات السعودية , يؤكد لنا مدى الحرص الأزرق على الاستقرار الفني ..!!
أما الآخرين , فيغيرون في كل موسم (مدرب , اثنين) ..!!
وإن أكملوا موسماً بمدرب واحد (يملون منه , ويطيرونه مع نهاية الموسم) ..!!
إنهم لا يفهمون معنى الإستقرار ..!!

* الهلال هو النادي الوحيد الذي يستفيد من كل الخانات الأجنبية (الأربع) ..!!
أما البقية فقد فشلوا على الأقل في خيار واحد من بين الخيارات الأربعة ..!!

* سقوط الوحدة كان مريراً , ومدرب الفريق فشل فشلاّ ذريعاً في قراءة المباراة , ولكن هذا السقوط يجب أن لا يساهم في هبوط الوحدة ..!!!
إنه سقوط , للنهوض مجدداً ..!!

110