الفيفا يقرّر تأجيل تحديد أعمار الأعضاء إلى 2014

فيفا

قرّرت اللجنة التنفيذية في الاتّحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الثلاثاء تأجيل أيّ قرار حول مستوى أعمار أعضائه إلى العام المقبل.

وذكر بيان الفيفا عقب اجتماع اللجنة التنفيذية اليوم في ماوريتشيوس: “لم نتمكّن من التوصّل إلى أيّة تسوية بين أعضاء الاتّحاد حول بنود جدول الأعمال فيما يتعلّق بالانتداب والعمر، هناك حاجة لإجراء المزيد من التحليلات”.

وتابع البيان: “بناء على ذلك فإن الأمرين سيتم استعراضهما، وسيدرجان في أجندة الجمعية العمومية للفيفا في 2014″.

من جهة أخرى طالبت اللجنة التنفيذية للفيفا بعقوبات أكثر صرامة ضدّ السلوك العنصري في كرة القدم، بما في ذلك خصم نقاط، أو الاستبعاد من البطولات.

ويحتاج مقترح الفيفا من أجل تطبيقه إلى إقراره من قبل الجمعية العمومية للفيفا، التي تنعقد يومي الخميس والجمعة المقبلين.

ووفقاً لمشروع القرار فإن واقعة العنصرية أو التمييز للمرّة الأولى سيتمّ مقابلتها بـ”تحذير” وغرامة و/أو خوض مباراة بدون جمهور.

وأوضح البيان: “في حال تكرار الاعتداء أو الوقائع الخطيرة، فإنه يجب تطبيق عقوبات مثل خصم نقاط والاستبعاد من البطولات”.

وأشار البيان: “علاوة على ذلك، أيّ شخص (لاعب أو مسؤول أو حكم) يرتكب مثل هذه الواقعة سوف يتمّ إيقافه خمس مباريات على الأقل مصحوبة بعقوبة الحرمان من دخول الملاعب وفقاً لما تقرّه لائحة الانضباط بالفيفا”.

كما طالب الفيفا بتحديد موقع داخل الملاعب لرصد أية تصرّفات عنصرية محتملة، لمساعدة الحكم وجمع الأدلة، من أجل دعم فرض العقوبات اللاحقة.

وسوف يُطلب من منظّمي البطولات وضع “خطّة عمل ملموسة” لإظهار استعدادهم لمكافحة العنصرية.

وكان بلاتر قد اشتكى من العقوبات المخفّفة التي تمّ تطبيقها على روما بسبب وقائع عنصرية خلال المباريات، ووصف قرارات الاتّحاد الإيطالي لكرة القدم بأنها “غير مقبولة”.

وتمّ معاقبة روما بغرامة 50 الف يورو، بسبب الغناء العنصري لجماهيره خلال المباراة أمام ميلان، والتي توقّفت لنحو دقيقتين في الشوط الثاني بسبب استهداف ثلاثة لاعبين عنصرياً.

110