النصر يغادر للأحساء براً لمواجهة الفتح .. وعبدالغني يؤكد: العريني لن يتعمد هزيمتنا – صور

تغادر بعثة الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر في ساعة مبكرة من فجر يوم الأربعاء إلى الأحساء براً, وذلك استعداداً للقاء فريق الفتح يوم الخميس على ملعب مدينة الامير عبدالله بن جلوي الرياضية ضمن مباريات الجولة الأولى من دوري زين. وسيفتقد الفريق لخدمات ثلاثة من لاعبيه بسبب الإصابة وهم محمد عيد وأحمد عباس وخالد راضي, وبنسبة كبيرة سيعوض إبراهيم غالب غياب عباس بعد اعتماد ماتورانا عليه في المناورات الاخيرة.

من جانب آخر, تحدث ماتورانا في مؤتمره الصحفي قائلاً أن فريقه مستعد لخوض أولى مباريات الموسم الجديد, وأضاف ” بلا شك مباراة الفتح ستكون قوية وصعبة خاصة انها تأتي في بداية الموسم الجديد وأمام فريق قوي وصعب كونه أكثر استقرارا وهم سعيدين بنتائجهم في السنوات الماضية وينتظرون الأفضل هذا الموسم. لكننا مستعدين وجاهزين للقاء فنحن مجموعة تتميز بعلاقات إنسانية قبل أن تجمعنا كرة قدم بدأ من الرئيس ومجلس الادارة والجهازين الفني والاداري واللاعبين”.

وأضاف “اجتهدنا وعملنا ولكن لا يمكنني أن أوعد بشئ لأنني ( لا أبيع الدخان ) من خلال أحلام وردية ووعود وهمية ، فالأهم تقوية أسلوب وطريقة اللعب . وبين ماتورانا بأن الفريق سيكون أفضل من العام الماضي وسينافس على كافة الألقاب. مبديا إعجابه بأداء اللاعبين بمعسكر برشلونة وانضباطهم”.

وحول اللاعبين الجدد الذين تعاقدت معهم ادارة النادي مؤخرا وهل سيجد صعوبة في انسجامهم مع الفريق قال “لن يشاركوا جميعا في مواجهة الفتح لأن الهدف الذي أسعى إليه هو فرض أسلوبي وليس الزج بجميع اللاعبين الجدد وزرع الثقة لدى كل لاعب”. وعن عدم خوض مباراة ودية بعد عودة الفريق من معسكر برشلونة قال “هناك بعض الأندية خاضت العام الماضي أكثر من عدد من المباريات الودية ولم تقدم المستوى المأمول، وبالعكس يوجد فريق لم يلعب سوى مباراتين وديتين وحقق بطولة ونافس على جميع الألقاب”.

وأشار بقوله “والدليل أن هناك أندية عالمية كبيرة أمثال برشلونة واسبانيول وملقا وديبورتيفو لاكورنا لعبت مع أندية درجة ثانية”.

عبدالغني يؤكد: العريني لن يتعمد هزيمتنا

من جهته قال قائد الفريق حسين عبدالغني إن الفتح من أفضل الأندية السعودية ومن أكثرها تنظيما. وحول تكليف الحكم فهد العريني لإدارة اللقاء قال “إن هذا الأمر لا يعنينا كلاعبين ولكن لا اعتقد أنه يوجد حكم يتعمد الظهور بمستوى غير لائق، فالجميع يرغب بالنجاح والتميز”.

وشدد حسين عبدالغني أن معسكر برشلونة كان ناجح بكافة المقاييس من خلال انضباط الجميع وهذا يعطي دلالة على حرص اللاعبين بتقديم مستويات جيده في الفترة المقبلة. وهو امتداد لمعسكر قطر قبيل نهاية الدوري العام الماضي، فالمدرب الموسم الماضي لم يسعفه الوقت لتقديم كل مالديه لتسلمه زمام الأمور متأخرا. مؤكدا أن الفريق خاض مباريات جيده بمعسكر برشلونة مع أندية درجة ثانية وهي حريصة على إثبات وجودها بعكس لو لعبنا أمام أندية كبيرة فهي ستلعب بالفريق الرديف أمامنا.

مواضيع ذات صلة:

بتصميم خاص من شركة أمريكية .. النصر يكشف عن أطقمه للموسم الجديد – صور

 

102