مواجهة ثأرية بين الاهلي وسموحة في الدوري المصري

الاهلي سموحةتقام الثلاثاء في ختام المرحلة الثانية عشرة من الدوري المصري 3 مباريات أبرزها بين الأهلي متصدر المجموعة الأولى وسموحة الثالث لانها تكتسي طابعا ثأريا بعد فوز الاخير ذهابا 1-0.

ويسعى لاعبو الاهلي (21 نقطة) بقيادة المدير الفني حسام البدري إلى تحقيق فوز معنوي وفني للابتعاد في الصداره عن ملاحقة انبي (19 نقطة) والاستقرار على خطة وتشكيل الفريق قبل مواجهة البنزرتي التونسي فى اياب ثمن نهائي دوري أبطال أفريقيا التى ستقام الاحد على ملعب الدفاع الجوي.

ويعود إلى تشكيلة الأهلي وليد سليمان الغائب منذ 4 اشهر بداعى الاصابة في اول ظهور له مع الفريق في مسابقة الدوري، والمدافع شريف عبد الفضيل بعد شفائه من الاصابة.

على الجانب الاخر، سيحاول المدير الفني لسموحة شوقي غريب قيادة لاعبيه الى تحقيق نتيجة ايجابية أملا فى البقاء فى المربع الذهبي والمنافسة على قمة المجموعة الأولى.

وضمن المجموعة الثانية، انتهت ازمة تحديد الملعب الذي سيلتقي عليه الاتحاد السكندري مع طلائع الجيش بموافقة لجنة المسابقات في اتحاد الكرة على اقامتها على ملعب المكس بعد ان تم نقلها الى الملعب الفرعي في استاد الدفاع الجوي بسبب رفض أمن الاسكندرية تأمينها.

ويسعى المدير الفني للاتحاد السكندري البرازيلي جوزيه كليبر إلى مواصلة النتائج الايجابية مع فريقه منذ توليه المسؤولية خلفا لاحمد ساري المقال عقب ازمته مع رئيس النادي السابق عفت السادات.

وتعادل الاتحاد الكسندري في المرحلتين السابقتين مع الانتاج الحربي والاسماعيلي ووصل رصيده إلى 7 نقاط فى المركز الثامن، وفوزه غدا على طلائع الجيش الخامس برصيد 11 نقطة يبعده خطوة عن شبح الدخول فى دوامة الهبوط. وكانت مباراة الفريقين فى الدور الاول انتهت بفوز الاتحاد 1-0.

وفي المجموعة ذاتها، يلتقي بتروجيت الرابع (12 نقطة) مع الانتاج الحربي متذيل الترتيب (4 نقاط) في مباراة صعبة لكلا الفريقين خاصة الاول الذي يسعى مديره الفني الجديد اسماعيل يوسف في اول مباراة الى تحقيق اول فوز فى المسابقة بعد ان ساءت نتائج الفريق وبات مهددا بالهبوط.

واضطرت ادارة النادي لقبول استقالة المدير الفني السابق اسامة عرابي عقب الهزيمة امام الداخلية في المرحلة الحادية عشرة. وكان الفريقان تعادلا في الدور الاول 1-1.

110