المشرف العام على حفل تكريم الطمع في بوح خاص لسبورت السعودية

احمد النباط : نعمل لاخراج حفل الطمع في ثوب قشيب ورئاسة الدوسري عنوان النجاح

كتب / يعقوب آدم

* تحدث الكابتن احمد النباط نجم الاتفاق والنهضة السابق والمشرف العام على حفل تكريم الاستاذ حسن الطمع مدير عام نادي الاتفاق السابق لصحيفة سبورت السعودية مبديا سعادته واخوته اعضاء لجنة نجوم الشرقية بقيادة نائبه الكابتن جمال محمد وبقيةالمحاربين الشرفاء بالعمل في هذه اللجنة للاعداد والاستعداد لتكريم هذا الهرم الشامخ الاستاذ حسن الطمع الذي سلخ نصف عمره في خدمة نادي الاتفاق بصفة خاصة واندية الشرقية بصفة عامة وشدد الكابتن النباط على ان العمل في لجنة نجوم الشرقية هو تكليف في المقام الاول قبل ان يكون تشريفاً وامن على انهم يبذلون جهود متواصلة ليلاً ونهارا في الاعداد والاستعداد ليوم التكريم الذي نسعى جاهدين لأخراجه في ثوب قشيب يليق بعظمة الرجل المحتفى به ولشار أبو يوسف إلى ان اكثر مايحفزهم للعمل بروح وثابة وعزم أكيد ان يكون من يقف على قمة الهرم في ليلة التكريم رجل في قامة الاستاذ عبد العزيز الدوسري الرئيس الذهبي لنادي الاتفاق بانجازاته التي كانت ومافتيئت تتحدث بذكرها الركبان وزاد النباط بقوله بان علاقات الدوسري الواسعة وتواصله مع رجالات الاعمال والبيوتات التجارية في المنطقة الشرقية ستكون هي البوابة العريضة لنجاح الحفل وكتابة تاريخ حافل في تكريم هذا الرجل الذي يستحق كلمة الوفاء والعرفان نظير الخدمات الجليلة التي قدمها للرياضة في المنطقة الشرقية،،

* واستطرد النباط يقول بانهم ينتظرون تفاعل فاعل ومواقف إيجابية من كل اندية المنطقة في لمسة وفاء وعرفان لهذا الرجل الذي لم يبخل بارائه وافكاره وخبراته على كل اندية المنطقة بكل درجاتها ومسمياتها ومن هذا المنطلق فأننا نتوقع ان تكون هنالك وقفات مشهودة لاندية الشرقية في ليلة تكريمه ولانستبعد ان تكون هنالك وقفات اخرى لاندية خارج المنطقة وكذلك لعدد من رجال الاعمال من خارج مدينة الدمام  …أما اهل البيت الاتفاقي فان وقفتهم ينبغي بل يجب ان تكون وقفة مشهودة ومثالية في حفل التكريم بحكم ان الرجل قد قدم عصارة فكره وشبابه وكل سنين عمره لنادي الاتفاق وهم لايحتاجون لدعوة في ليلة تكريم هذا الهرم الاتفاقي الشامخ الذي ارتبط بنادي الاتفاق ارتباط السوار بالمعصم،،

* ومضى النباط يقول بانهم في لجنة نجوم الشرقيةيضعون خطط استرتيجية برؤي إدارية متقدة سعياً لان يكون يوم التكريم لهذا الرجل مغايراُ لكل المهرجانات التكريمية السابقة وفيه خروج عن المألوف والنمط التكريمي النقليدي مشيراً إلى انهم يعدون لمفاجاءات سارة ستكون بمثابة النجاح الباهر لهذا المهرجان والذي نطمع ان تكل فيه جهودنا بالنجاح في اعداد الفقرات الشيقة التي تجعل من حفل التكريم انموذج ومثال يحتذى به في كل المهرجانات التكريمية اللاحقة …

* وناشد النباط بختام حديثه كل زملائه نجوم الشرقية المخضرمين بالمشاركة في تكريم هذا الرجل الرمز معنوياً وادبياً وحسياً ومادياً حتى نحسسه بان جهوده وخبراته وافكاره التي قدمها للمنطقة تجد التقدير والاحسان عند كل الرياضيين على اختلاق مشاربهم والوانهم وانتماءاتهم،،

79