عموري: لدي شعور بتعرضي لإصابة الرباط الصليبي

يعتقد عمر عبد الرحمن “عموري” لاعب وسط نادي الهلال المعار من صفوف نادي العين الإماراتي أنه تعرض للقطع في الرباط الصليبي للركبة مما يعني غيابه عن الملاعب لقرابة الست أشهر المقبلة وتأكد غيابه عن كأس آسيا القادم في الإمارات.
اللاعب الموهوب غادر أرضية الميدان بعد مرور ربع ساعة فقط على إنطلاقة المباراة التي انتهت بفوز العين أمام الشباب السبت بهدف نظيف.
وخرج عموري على عربة، ليجلس على دكة البدلاء بجوار زملائه ويدخل في نوبة بكاء بسبب إصابته.
وقال عمورى:”أشعر برضا كبير بما يكتبه الله لى، وأن كانت إصابة بقطع فى الرباط الصليبى، سأعود أقوى بإذن الله”.
أضاف النجم الإماراتى حديثه قائلا:”التشخيص المبدئى لم يؤكد نوع الإصابة، ولكنى أشعر بقطع فى رباط الركبة، وسأنتظر الفحص الطبى للتأكد من الإصابة بدقة”.
وقال المعلق الإماراتي فارس عوض عبر حسابه الشخصي على تويتر: “نقلًا عن عموري، التشخيص المبدئي لم يؤكد الإصابة ولم يخبره أحد بشيء، ولكن عمر يشعر بأنها قطع في الرباط، وبانتظار الأشعة المقطعية للتأكد من الإصابة بدقة”.
وأضاف عوض: “عمر يقول راضي بما يكتبه الله لي، وسبق وأن تعرضت لها ولو كانت رباطًا، متأكد باني سأعود أقوى”.
وذكر الحساب الرسمي لنادي الهلال على تويتر أن الفحوص الطبية الأولية أوضحت تعرّض عمر لإصابة في الركبة، وسيخضع لمزيد من الفحوص الطبية؛ وذلك للاطمئنان على حالته.

102