انطلاق الدراسة الأولية لقادة الوحدات الكشفية بمنطقة الجوف

أعلن مدير إدارة النشاط الطلابي الأستاذ خالد بن عبيد الله القنيفذ انطلاق الدورة التدريبية للدراسة الأولية لقادة الوحدات الكشفية بمنطقة الجوف ؛ حيثّ رحب في بداية لقاءه بالقادة الكشفيين و ثمّن لهم دورهم في صقل مواهب الطلاب ، و مبينًا بأن الكشافة تعد عنصرًا أساسيًا في بناء الشخصية و التي تسعى لها الدولة أيدها الله في بناء و صناعة القادة للمستقبل ، و أثنى بدوره على قرارات الدولة و محاربتها للفساد و مكافحته و بناء الثروة القومية و الوطنية من خلال المحافظة على مقدرات و مكتسبات الوطن . و تحدث القنيفذ عن اسهامات و مشاركات كشافة الجوف على مستوى المملكة ، و استضافة المنطقة لعدد من التجمعات و المعسكرات الكبرى على مستوى الوطن .
بعد ذلك انطلقت محاور الدورة بعدد من الموضوعات بدأها رئيس قسم النشاط الكشفي سلطان الجهني بالحديث عن بداية الحركة الكشفية عالميًا و نشأتها و مراحل تطورها وصولاً إلى تأسيسها في الدول العربية بدءً من بلاد الشام و اتساع رقعتها حتى وصلت للملكة العربية السعودية و تأسيس أول فرقة كشفية من خلال موسم الحج عام 1943م . كما استعرض الجهني العديد من النماذج المتميزة في الأعمال الكشفية و الخدمة التطوعية للكشافة في منطقة الجوف ، مستشهدًا بمقطع مرئي لذلك .
بعدها تحدث مفوض قطاع سكاكا القائد الكشفي عوده القيضي عن أساسيات العمل الكشفي و الطريقة الكشفية و دور القائد الكشفي تجاه نفسه و نحو فرقته و المجتمع المحيط ، و دور القائد في التعلم والممارسة، و ذكر الأهداف التي تبنى عليها الحركة الكشفية و مبادئ الكشافة .

111