كلمة إدارة نادي الفيحاء بمناسبة اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

40نحتفل بالذكرى السادسة والثمانين لتأسيس المملكة العربية السعودية هذا الكيان العظيم الذي أرست قواعده على أسس الشريعة السمحة على يد المؤسس المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه ، والذي جمع شتات الجزيرة العربية تحت كيان واحد وتحت ضلال راية التوحيد فتبدلت الفرقة بالاجتماع والبغضاء بالمحبة، واستكمل مسيرة البناء من بعده أبنائه البررة ، حتى أصبحت بلادنا قائدة للأمة ذات تأثير على المستوى المحلي والدولي سياسيا واقتصاديا.

وفي هذا العهد الزاهر بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وولي ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حققت المملكة العربية السعودية نجاحات عظمية ومنجزات كبيرة يفتخر بها كل منتمى لهذه الأرض ومحب لهذا الوطن ،ولاتزال بلادنا في حركة دؤبة نحو بناء مستقبل مشرق للأجيال القادمة وفقا لرؤية طموحة ستتحقق بسواعد أبناء هذا الوطن المعطاء بإذن الله تعالى .
سعود بن عبدالله الشلهوب
رئيس مجلس إدارة نادي الفيحاء السعودي

 

******

 

منذ توحيد هذه البلاد على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه والذي أرسى أسسها على الشريعة السمحة واتخذ من القرآن الكريم والسنة النبوية دستورا تسير عليه كل شؤون البلاد لتكون المملكة العربية السعودية رمزاً للسلم والسلام.

ظلت هذه البلاد المباركة منارة للعلم والتطور والتقدم وقائدة للأمتين الإسلامية والعربية، وهانحن نعيش في واقعاً مبهر ونخطو بخطوات ثابته نحو مستقبل مشرق و واعد.

بلادنا الحبيبة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز استطاعت بفضل الله أن تثبت للعالم أجمع أنها دولة رائدة في شتى المجالات من خلال مقدراتها الوطنية والبشرية والعلمية والتقنية والعسكرية.

الذكرى 86 على توحيد هذه البلاد هي فرصة للاعتزاز بما تحققه بلادنا من التطور والإزدهار الإقتصادي والتنموي ، حفظ الله المملكة العربية السعودية قيادة وشعبا.

عبدالله اليوسف
نائب رئيس مجلس إدارة نادي الفيحاء

96