ادارة السروات تحمل مكتب عسير سوء الادارة الانتخابية واستبعاد مرشحها في بيان رسمي

%d9%85%d9%87%d9%86%d8%af%d8%b3-%d8%b9%d8%a8%d8%af%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%87%d8%b1%d9%8a-%d9%85%d8%b1%d8%b4%d8%ad-%d9%86%d8%a7%d8%af%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%88%d8%a7لم تكن الامور مابين نادي السروات ومكتب الهيئة العامة للرياضة بعسير على مايرام بسبب استبعاد المرشح للرئاسة المهندس عبدالله الشهري واسقاط اسمه حسب ماذكره، واصدرت ادارة النادي بيانا توضحيحا كشفت من خلاله ماتعرض له النادي وجاء فيه:

نظرا لما وصلت إليه الأمور الإدارية من إجراءات عقد الجمعية العمومية لنادي السروات ولحرصنا الشديد على اطلاع أبناء المحافظة وجميع الرياضيين على الأحداث التي شهدها النادي خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وبسبب تناقل بعض الأخبار والاشاعات غير الصحيحة والتي تسيء للمحافظة وأهلها أولا قبل أن تسيء لمجلس إدارة النادي أو منسوبيه من إداريين أو مدربين أو لاعبين ، لذلك فإن مجلس إدارة نادي السروات والذي انتهت مدته القانونية في 1437/11/25 يود التوضيح

بان مجلس الإدارة قد أتم مدته القانونية كاملة برئاسة الاستاذ ظافر بن عبدالله آل حلبد الشهري في دورته الثانية.
وتم فتح باب الترشيح في ٢٠/٧/١٤٣٧ ولم يتقدم أي شخص لسداد العضوية خلال الأسبوعين المحددة نظاميا وقد جرى ذلك بحضور مندوب الهيئة العامة بعسير في وقتها وتم إغلاق باب الترشيح رسميا والرفع به للهيئة العامة بالرياض.
،ومن ثم تم إعادة فتح باب الترشيح مرة أخرى وذلك رغبة من الهيئة في اتاحة الفرصة لكل من يرغب في التقدم للترشح كرئيس مجلس إدارة كون رئيس مجلس الإدارة الحالي لم يكمل ١٥ عاما بالنادي ،وبذلك تقدم المرشح عبدالله ظافر الشهري وبقائمة ضمت سبعة أعضاء و مرشح اخر هو فائز عبدالله الشهري وطلب الترشح لرئاسة النادي بنظام الفرد وليس بنظام القائمة وهو بالطبع حق مشروع لأي شخص .
وبعد ذلك قامت الجمعية العمومية على ترشح كل من عضو المجلس السابق المهندس عبدالله ظافر الشهري وبقائمة من سبعة أعضاء والأستاذ فايز الشهري بنظام الفرد وبدون قائمة مرشحين معه لعضوية مجلس الإدارة.
واكد المجلس بان المفاجآة حدثت بعد 24 ساعة تحمل خطاب من مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة بعسير مضمونه طلب تغيير محضر اجتماع غلق باب الترشيح (والذي وقع بحضور مندوبين اثنين من مكتب الهيئة بعسير) والرفع باسم كل من فائز الشهري وظافر حلبد الشهري الرئيس السابق فقط كونه سوف يتم الموافقة على ترشيح رئيس المجلس الحالي الأستاذ ظافر لفترة رئاسة ثالثة .( صورة من الخطاب بالنادي)وهنا فان هذا اجراء فيه خرق لنظام الهيئة للاسف.
وتم تعديل المحضرالا انه تم اسقاط اسم ظافر الشهري واعتماد المرشح فايز الشهري مرشحا وحيدا لرئاسة النادي دون النظر في الطعون المقدمة بسب الأخطاء الإدارية الفادحة من مكتب الهيئة العامة للرياضة بعسير أو حتى مراعاة لمصلحة النادي كونه مقبل على منافسات موسمية جديدة في مختلف الألعاب والنشاطات.
ونظرا لهذه الأخطاء الجسيمة والتي أفقدت الانتخابات هدفها الأول وهو خدمة شباب المحافظة رياضيا وثقافيا واجتماعيا ولعدم تجاوب مسؤولي الرياضة بالمنطقة على تساؤلات المرشحين العديدة فقد قرر أغلب أعضاء المجلس مقاطعة حضور الجمعية العمومية أو تقديم استقالتهم عند عقدها وهو ما حدث بالفعل حيث تقدم كل من
المرشح عبدالله بن محمد الشهري والمرشح علي بن فراج العسبلي والمرشح محسن بن سعد البكري والمرشح سليمان بن علي القشيري بتقديم استقالات وانسحابات مسببة،
كما تقدم المرشح فراج بن عبدالرحمن فهد بانسحابه نهائيا من الترشح ، وقد حضر المرشح عبدالله بن ظافر الشهري اجراءات الجمعية العمومية كاملة وناقش أعضاء اللجنة العامة للانتخابات في الطعون المقدمة وسلم المندوبين صورا من الاعتراضات والطعون وطالب بإرفاقها رسميا بمحضر عقد الجمعية كما رفض التوقيع على نتائج محضر الجمعية بسبب إسقاط اسمه من الترشح كرئيس للنادي وطالب أعضاء اللجنة بإثبات حضوره واعتراضه رسميا في محضر الجمعية ، فيما لم يتمكن كل من المرشحين صالح بن عبدالله رداد ورئيس المجلس السابق المرشح ظافر بن عبدالله آل حلبد الحضور لظروفهم
وكون النظام ينص على اعادة الجمعية مره اخرى او فتح باب الترشيح ولكن هذا القرار يدل على سوء إدارة العملية الانتخابية من مكتب الهيئة العامة للرياضة بعسير ولجان الاتحاد السعودي وتجاهل اللجنة العامة للانتخابات بالهيئة العامة للرياضة الخطابات المتكررة والاستفسارات الكثيرة بخصوص خطأ الإجراءات الإدارية وعدم قانونيتها.
٧- بعد ذلك صدر قرار صاحب السمو رئيس الهيئة العامة للرياضة باعتبار جميع الأعضاء منسحبين من الترشح ولا يحق لهم الدخول في الدورة القادمة للنادي مع تكليف ثلاثة أشخاص بإدارة النادي حتى يتم فتح باب الترشيح مرة أخرة ، وقد تم إرسال خطاب اعتراض رسمي لرئيس الهيئة لتوضيح جميع هذه الأحداث بالتفصيل مرفقة بالإثباتات الرسمية وقد جرى إحالة الخطاب للجهات القانونية لدراسته والبت فيه.
ومجلس إدارة نادي السروات إذ يوضح هذه النقاط للجميع يؤكد مجددا بأن هذه الأحداث المؤسفة هي أسباب ابتعاد المجلس الحالي ، كما يود المجلس التأكيد على سلامة الأمور المالية للنادي حيث يوجد حاليا في حساب البنكي للنادي مبلغ وقدره ((مليون واربعمائة وثمانية وثلاثون الف وسبعمائة واثنين وسبعون ريال وأربعة وثمانون هلله
١،٤٣٨،٧٧٢،٤٨ ريال )) ولله الحمد ولا يوجد على النادي أي التزامات مالية أو متأخرات حتى تاريخ إنهاء أعماله .
أعضاء مجلس إدارة نادي السروات (1433_1437)
ظافر بن عبدالله آل حلبد
صالح بن عبدالله رداد
محسن بن سعد البكري
سليمان علي الشهري
عبدالله محمد الشهري
علي بن فراج العسبلي
عبدالله بن ظافر الشهري
فراج بن عبدالرحمن فهد

102