مراسلة أكشن يا دوري تنفي تعرضها للتحرش

a

أنكرت الإعلامية السعودية سارة عبد العزيز، مراسلة برنامج “أكشن يا دوري” التقارير التي أكدت تعرضها للتحرش عند تواجدها وسط الجماهير عقب فوز المنتخب السعودي على حساب المنتخب العراقي.

وقالت سارة عبد العزيز من خلال حسابها عبر انستغرام” البارح كان يوماً جميلاً بفوز منتخبنا السعودي، والتقيت بالجماهير وسعدت جداً بشعور المحبة والاحترام، وما كذب عليكم ارتبكت مع كثرة الزحمة مثل ما تشوفون، وكان فيه شباب ما قصروا الله يسعدهم ساعدوني لين طلعت من الزحمة، اعتذر من البعض اللي ما قدرت أتصور معهم، واللي كان موجود وشاف الزحمة، أكيد راح يعذرني ويعلم الله كان ودي أتصور مع الكل”.

وتابعت: “فيه رسالة عتب للي نشر الفيديو هذا على أنه فيديو حصل فيه تحرش أو تلفظ، وأقسم بالله ثم أقسم بالله ما حصل تحرش ولا تلفظ أبداً، ما حصل فيه شيء من هالقبيل، ولو حصل مستحيل أني أنزله في صفحتي”.

وختمت حديثها: “واللي دافعوا عني في التويتر أو الانستقرام ما أقول إلا الله يسعدكم على هالمحبة اللي يعلم الله أنها تاجاً على رأسي ودي أكتب بعد أكثررر.. يالله بسسس أنتم سعااادة الله يسعدكم، الكلام يعجز عن الوصف”.

التعليقات

6 تعليقات