القناة الرياضية.. امكانيات هائلة وخدمات متواضعة

كانت القناة الرياضية السعودية أو قناة الوطن هي الخاسر الأكبر في أول جولتين في الدوري السعودي .فلم تقدم القناة ما يشفع لها بعد ان واصلت التخبط الذي كانت تعيشه الموسم الماضي ولم يتغير الاخراج والتصوير والتعليق والتغطية للأفضل بل للاسوأ.

ورغم الاعذار المتتالية التي يقدمها القائمون على القناة إلا ان النظرة السلبية تجاه القناة ستستمر ان لم تنجح القناة في اعادة صياغة نفسها وإجبار المتلقي على التصفيق لها. ويجب على ادارة القناة الرياضية ان تستغل فترة التوقف لترتيب اوراقها ولتكن في مستوى الحدث فلن تكن أي مبررات مقبولة بعد الآن. خاصة ان الاعذار التي قدمتها القناة وقتية ومرتبطة بأحداث عالمية.

والغريب ان القناة الرياضية تمتلك امكانيات فنية وبشرية هائلة لكنها الخدمات المقدمة دون المستوى المأمول ولا ترقى لان تكون شبكة رياضية متكاملة ولعل آخر ما امتعض منه المشاهد الكريم هو التعليق الذي لا يواكب تطور وسخونة الدوري السعودي ولازال يقدم بطريقة الصراخ على قدر الفهم.

106