الدكتور الفالح يصدر كتابه الجديد عن مفهوم الثقافه العمالميه المهنيه

IMG-20160726-WA0083أصدر الدكتور محمد بن عبدالرحمن الفالح باحث ومهتم بسوق العمل السعودي، والدكتورة جواهر بنت صالح الخمشي، كتاباً حمل عنوان “الثقافة العمالية المهنية – أهميتها ودورها وأدواتها – “، إذ يعتبر هذا الإصدار من أحدث الكتب التي تتناول قضايا سوق العمل السعودي, ولاسيما على صعيد الثقافة العمالية.
وتضمنت صفحات الكتاب، أبواب عدة، من بينها ايضاح الحقوق والواجبات لكلا الأطراف المتعاقدة، وتبيان طرق الاستفادة من برامج وحزم التدريب بالنسبة للباحثين عن العمل أو ممن هم على مقاعد الدراسة، وذلك بهدف إيجاد جيل يعي ويحفظ حقوقه قبل وأثناء الالتحاق بالعمل، عبر العديد من المواضيع التي تهمهم.
كما تناول الكتاب العديد من المواضيع التي تهم أصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة والكبيرة، وذلك في سبيل تأصيل الثقافة العمالية من منظور أطراف الانتاج الثلاثة ممثلة في: (وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، أصحاب العمل، والعاملين).

واستعرض الكتاب بين جنباته العديد من المحاور التي تعنى بثقافة العمل في سوق العمل، والمشتملة على (مفهوم الثقافة العمالية، أهمية الثقافة العمالية، ثقافة مهنية مبكرة للطلاب في المراحل الدراسية الأولى، وتسويق الذات لدى طالب العمل، دور المؤسسات الأكاديمية، دور الاعلام الجديد في الثقافة العمالية، والتمثّل بسلوكيات وأخلاقيات العمل).
كما تطرق الكتاب إلى دور الثقافة العمالية في تحقيق رؤية المملكة 2030 عن طريق الإسهام في زيادة العاملين في القطاع الخاص وزيادة نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل بالشكل المناسب لها وفق الضوابط التي تحددها الشريعة الإسلامية والأنظمة المعمول بها في سوق العمل السعودي، حيث يأمل الكاتبان أن يسهم الكتاب في إحداث نقلة نوعية للثقافة العمالية لدى الشباب والشابات في هذا الوطن المعطاء

103