النيبالي ثابا ينفي تورطه في فضيحة رشوة تتعلق ببن همام

نفى جانيش ثابا رئيس الاتحاد النيبالي لكرة القدم الادعاءات التي أثيرت حول تورطه في فضيحة رشوة، مشيرا إلى أن المائة آلف دولار محل الشكوك كانت قرض شخصي، وفقا لما ذكرته وسائل الإعلام المحلية اليوم الأحد.
وقال ثابا أن الأموال التي حصل عليها من القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم سابقا، تم ردها اليه بالفعل.وأوضح ثابا لمحطة “كانتيبور” التليفزيونية عبر الهاتف “كان الأمر شخصيا تماما. كان قرضا شخصيا لقد سددناه بالفعل”.
وتم استبعاد بن همام /63 عاما/، الذي رشح نفسه في مواجهة السويسري جوزيف بلاتر على منصب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم قبل أن ينسحب من سباق الانتخابات، من كل مناصبه المتعلقة بكرة القدم “فيفا” في 2011 على ضوء ادعاءات رشى خلال حملته لرئاسة الفيفا.وتم الغاء عقوبة بن همام من قبل محكمة التحكيم الرياضي ولكن إيقاف بن همام من قبل الاتحاد الاسيوي والاتحاد الدولي، من المفترض أن يتم التحقيق فيه من قبل لجنة القيم الجديدة بالفيفا.

وشدد ثابا على أن الأموال دفعت له على سبيل قرض شخصي من بن همام، مؤكدا أنه صديق مقرب له، مشيرا أن ليس لهذا الأمر أي علاقة بالشئون الاحترافية.وأشار ثابا إلى أن القرض تم ايداعه في حساب ابنه في عام 2009، حيث تم دفع المبلغ على خمس دفعات من حساب بن همام.

108