من أب جزائري وأم مغربية

“الإتحادية الجزائرية لكرة القدم تسابق المغرب لضم موهبة أرسنال بن ناصر

-620x3dfg30
اسماعيل بن ناصر اللاعب الصاعد لنادي أرسنال الإنجليزي، هو الاسم المرشح لاحتلال عناوين الأحداث الكروية في الفترة المقبلة، بعد أن صار محل صراع كبير بين الاتحادية الجزائرية لكرة القدم والجامعة الملكيةالمغربية من أجل الظفر بخدماته، في انتظار موقف الاتحادية الفرنسية لكرة القدم التي لا يبدو أنها مستعدة للتنازل عن اللاعب، الذي سبق له أن تقمص ألوان “الديكة” لفئة أقل من 17 سنة.
في هذا السياق، أكد مصدر مسؤول في الاتحادية الجزائرية لكرة القدم لـ”الصحافة” دخول “الفاف” بقوة سباق “الظفر” بخدمات بن ناصر، صاحب 18 ربيعا (من مواليد الفاتح ديسمبر 1997) والمنتقل لنادي أرسنال بتوصية من مدرب “المدفعجية”، التقني الفرنسي أرسين فينغر، وهذا بعد أن اقترحه أحد المدربين الجزائريين المغتربين على رئيس الفاف وطلب الإسراع في ضمه قبل أن يخطفه المغاربة أولا.
ويميل بن ناصر، من أب جزائري وأم مغربية، بحسب ذات المصدر، أكثر للعب للمنتخب الجزائري، نزولا عند رغبة والده الذي يشرف على إدارة أعماله، وعلى هذا الأساس كان قد رفض دعوة أولى من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتمثيل المنتخب المغربي في الفترة الماضية، رغم معارضة عائلة والدته التي ترغب بشدة في تواجده مع أسود الأطلس.
وما يخشاه مسؤولو الفاف، وعلى رأسهم محمد روراوة، هو دخول الاتحادية الفرنسية لكرة القدم على الخط والتأثير على الخيار الأولي للاعب بتمثيل الألوان الجزائرية في الفترة المقبلة.
وعلى ضوء هذا يسعى جاهدا رئيس الفاف محمد روراوة لضم اللاعب الواعد لمنتخب أقل من 20 سنة الذي يقوده المدرب محمد ميخازني بمجرد الحصول على الموافقة النهائية للاعب والانتهاء من الإجراءات الإدارية الخاصة بذلك لاحقا.
وفيما تبدي وسائل الإعلام المغربية تفاؤلها بتكرار “انتصار” الجامعة المغربية على “الفاف”، بعد تجربة مدافع بايرن ميونيخ الألماني الحالي، مهدي بن عطية، الذي فضل، حسبها، اللعب للمغرب على حساب الجزائر (رغم أن الفاف لم تدخل في اتصالات معه)، يبدي روراوة ثقته الكاملة بالخروج فائزا في هذا الصراع على بن ناصر، كما فعل من قبل مع الاتحاد التونسي لكرة القدم في الصراع الذي نشب بخصوص المستفيد من خدمات اللاعب سفير تايدر سليتي الذي اختار الجزائر لاعتبارات رياضية وأخرى مادية (عقود الإشهار).
ويتواجد بن ناصر على رأس قائمة للاعبين ذوي أصول جزائرية يسعى روراوة لضمهم قريبا لمختلف المنتخبات الوطنية في سن مبكرة وقبل أن تسلط عليه الأضواء، والتي تضم أيضا متوسط ميدان نادي تولوز زين الدين مشاش، ولاعب نادي بوردو أدم وناس، وهذا بعد أن استخلص درس اللاعب نبيل فقير الذي تراجع عن اللعب للمنتخب الجزائري، بسبب الضغوطات التي مورست عليه والتي تزامنت مع تألقه بشكل لافت مع ناديه أولمبيك ليون.
وشارك بن ناصر، الذي كان أصغر لاعب في تاريخ نادي أرل أفينيون يشارك مع الفريق الأول، مع فريق آرسنال الأول، هذا الموسم، في كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، أمام شيفلد وينزداي (خسارة 3-0) ورشحته وسائل الإعلام الإنجليزية ليكون الخليفة المرتقب للنجم الإنجليزي تيو والكوت.
مقداد أمقران

102