اللواء العطية يحاضر الشباب عن العصامية في نادي العروبة

IMG_1037يقيم إدارة نادي العروبة بعد صلاة مغرب يوم الأثنين القادم في مقر النادي محاضرة تربوية تستهدف فئة الشباب في سبيل تطوير الذات تحت عنوان “كيف تكون عصاميا” يقدمها اللواء متقاعد معاشي ذوقان العطية .
وقال متحدث العروبة الرسمي تيسير العيد أن هذه المحاضرة بداية سلسلة نشاطات ثقافية سيقوم بها النادي هذا العام من واقع مسئوليته الثقافية والاجتماعية ، ووجه الدعوة للجميع خاصة الشباب لحضور المحاضرة ، وأشار إلى أن المحاضرة تعرض سيرة رجل عصامي كافح لسنوات طويلة .
يذكر أن اللواء معاشي العطية يعد أحد أهم رموز ومؤسسي نادي العروبة وصاحب إسهامات مؤثرة في مسيرة النادي ، من مواليد منطقة سكاكا عام 1350هـ، وأحد أعيان منطقة الجوف صاحب سجل حافل في العصامية والكفاح والإقدام، يعتبر أحد المخضرمين الذين عاشوا تجارب إنسانية وعملية عديدة وعسكرية في ميادين القتال في حرب فلسطين عام 1948م، فقد هاجر من سكاكا للعمل في الجيش العربي الأردني وهو ابن الثالثة عشر عاماً على قدميه تجاه ما عرف آنذاك بالغربية (الأردن وبلاد الشام)، التحق في الجيش العربي برتبة جندي وتدرج فيه حتى وصل رتبة مقدم ركن، شارك في حرب فلسطين ضد العصابات الصهيونية وعمل مندوباً للأردن في عدد من المهمات خارج الأردن، حاصل على درجة الماجستير في العلوم العسكرية من كلية الأركان الأردنية وسبق أن ابتعث للدارسة العسكرية في مدرسة الضباط البريطانيين في بريطانيا إلى جانب تقلده قيادات ميدانية، كما ابتعث في مهمات كثيرة خارج وداخل الوطن العربي، يحمل عدداً من الأوسمة. وبعد رحلة كفاح عصامية تجاوزت ربع قرن في الجيش العربي عاد معاشي الذوقان للجوف وعمره على مشارف الأربعين عاماً محملاً بالكثير من التجارب الثرية، والدروس العلمية والعملية إلى مسقط راسه الجوف.. وفي عام 1969م. عاد مرة أخرى للسلك العسكري، حيث التحق في الحرس الوطني السعودي برتبة عقيد ركن تدرج في الرتب العسكرية حتى وصل فيها إلى رتبه لواء ركن، وإلى جانب ذلك يعد الذوقان أحد أبرز الكتاب والمؤلفين في منطقة الجوف ومن مؤلفاته: خطوات على الطريق، عصاميون، حدائق الجوف، أوراق جوفية، الغزو الأمريكي للوطن العربي، شاهد عيان على ذلك الزمان .

104