مجلس دبي الرياضي يطلق “تبرع بابتسامة” لتزويد المحتاجين بالملابس الرياضية

aتزامناً مع “يوم زايد للعمل الإنساني” الذي يصادف 19 رمضان أطلق مجلس دبي الرياضي مبادرة “تبرع بابتسامة” التي تستمر حتى نهاية شهر رمضان الفضيل وتهدف إلى التبرع بالملابس والمعدات الرياضية وايصالها إلى مستحقيها من المحتاجين.
وتأتي المبادرة في إطار دعم مجلس دبي الرياضي لتوجهات القيادة الرشيدة في دولة الامارات العربية المتحدة لمد يد العون للمحتاجين في مختلف أنحاء العالم، ونشر ثقافة المسؤولية المجتمعية وتشجيع منتسبي المؤسسات الحكومية في الدولة للمساهمة في الأعمال الخيرية.
وتتلخص المبادرة في تقديم الدعوة لأفراد المجتمع للتبرع بالملابس والمعدات الرياضية القديمة منها والجديدة والتي تشمل القمصان والأحذية وبدل التدريب والكرات ومعدات الألعاب المختلفة، عبر صناديق تم تخصيصها للغرض ووضعها في عدد من المواقع والمراكز التجارية.
وتسعى مبادرة “تبرع بابتسامة” إلى تحقيق مجموعة من الأهداف منها نشر ثقافة العطاء في المجتمع الرياضي وتشجيع أفراده على القيام بأعمال خيرية ودعم الشرائح الفقيرة والمحتاجة، وزيادة عدد الممارسين للنشاط الرياضي من خلال توفير المعدات الرياضية للمحتاجين.
ويقوم مجلس دبي الرياضي بتنفيذ المبادرة التي جاءت باقتراح من الموظف عبد الله الدحيل مدير التميز المؤسسي بالمجلس بالتعاون مع عدد من الجهات والرعاة والداعمين الذين أكدوا حرصهم على دعم المبادرة وتشجيعها ، والمساهمة في انجاحها، وتضم القائمة مؤسسة دبي للاعلام الراعي الاعلامي، والداعمون الرسميون الهلال الاحمر الاماراتي، بيبسي، اكوافينا، عالم دبي للرياضة، جمعية الاتحاد وماجيك بلانيت.
من جهتها أوضحت د.عائشة البوسميط مدير إدارة الاتصال والتسويق بمجلس دبي الرياضي أن المبادرة تسعى لتعزيز فكرة العطاء في المجتمع الرياضي، وتأكيد حرص مجلس دبي الرياضي على قيادة المبادرات المجتمعية التي تسهم في نشر الرياضة بين أفراد المجتمع ورفع عدد الممارسين للنشاط البدني من خلال توفير المعدات الرياضية للمحتاجين.
ودعت البوسميط أفراد المجتمع الرياضي ومنتسبي المؤسسات الحكومية للمساهمة في المبادرة بالتبرع بالملابس والمعدات الرياضية، مؤكدة حرص المجلس على انجاح المبادرة خاصة وان اطلاقها تزامن مع يوم زايد للعمل الانساني، مضيفة ان الحملة ستستمر لأسبوعين، متمنية ان تحقق أهدافها خلال الفترة المحددة وتنجح في توفير الكمية المطلوبة من الملابس والمعدات الرياضية للمحتاجين.
وقالت”تزامن الحملة مع يوم زايد للعمل الإنساني يجعلنا أكثر حرصاً على انجاحها، لأن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” هو من علمنا معنى العطاء وهو من زرع في نفوسنا حب الخير والعمل على مساعدة المحتاجين من إخوتنا في مختلف بقاع العالم، وقد خصصنا هذه المبادرة لمساعدة الرياضيين ممن تحرمهم ظروفهم من الحصول على المعدات والملابس التي تمكنهم من ممارسة الرياضة”.
وأضافت”سيراً على نهج زايد الخير، ودعماً لتوجهات قيادتنا الرشيدة التي ظلت على الدوام مبادرة في اعمال الخير ودعم الشرائح الفقيرة والمحتاجة اطلقنا هذه المبادرة التي نتوقع ان يشارك فيها مختلف أفراد المجتمع بالتبرع بالملابس والمعدات الرياضية، إضافة إلى دعم الحملة إعلامياً بالترويج لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي والوسائل الاعلامية المختلفة”.

112