3 رماة يمثلون السعودية في عالمية السهام للشباب بأمريكا

مدرب المنتخب السعودي كلينت سايو يتوسط الرماة خلال التدريب الرسميوصلت بعثة المنتخب السعودي للسهام لفئة “القوس الاولمبي” الى مدينة يانكتن في الولايات المتحدة الامريكية للمشاركة في بطولة العالم للشباب والتي تشارك فيها السعودية للمرة الاولى بحضور اكثر من 60 دولة

حيث ترأس الوفد السعودي المشارك في هذه البطولة عضو مجلس الادارة رئيس اللجنة الفنية الدكتور محمد فقيهي والحكم الدولي عبدالله ابوشال ومدرب المنتخب السعودي كلينت سايو بالاضافة الى الرماة الثلاثة وهم اُبي عرفات من مركز الرياض ومنصور علوي وسعيد الغامدي من مركز جده

ويسعى رماة المنتخب السعودي من خلال هذه المشاركة الى اكتساب الخبرة والاحتكاك بأبطال العالم للعبة والدخول لاجواء المشاركات الخارجية من اجل تحقيق ارقام تأهيلية للمشاركة في دورة الالعاب الأولمبية في البرازيل

من جهته عقد مساء أمس الاجتماع الفني للبطولة والذي تم من خلاله الترحيب بالوفود المشاركة وتوزيع جداول المواصلات والمعيشة بالاضافة الى حديث لرئيس لجنة الحكام في البطولة حول التعديلات الجديدة والقوانين المتبعة حيث شهد مساء أمس اقامة التدريب الرسمي للبطولة والذي تم من خلاله اعتماد اسماء الرماة بالاضافة الى فحص المعدات والتأكد من سلامتها وخلوها من التعديلات الاضافية والتي تحدث من خلالها رئيس الاتحاد الامريكي لرماية الميادين بروس سكل عن ضرورة شرب القدر الكافي من الماء للمشاركين في ظل ارتفاع درجة الحرارة بالاضافة الى شرحه لخطة الطوارئ وآلية مغادرة الميدان

ثم تحول الحديث الى سكرتير الاتحاد الدولي للسهام توم ديلين الذي اوضح للرماة اهمية البطولة بالاضافة الى عدد المشاركين واستعراض البطولات المقبلة في الجدول الدولي للعبة وتقديم النصح للاطباء المشاركين مع الوفود حول الطريقة المثلى لاستخدام المستحضرات الطبية التي تكون خالية من المنشطات لكي لايكون الرامي عرضة للايقاف مثل ماحدث مع بطل اندونيسيا الذي استخدم مستحضر للتخسيس من الانترنت ذكر انه طبيعي 100% ولكن عقب فحص الرامي تبين ان العينة موجب فتم ايقافه لمدة 8 اشهر

من جانبه يشارك الحكم السعودي الدولي عبدالله ابوشال في تحكيم منافسات البطولة وذلك عقب اختياره من قبل اللجنة المنظمة لبطولة العالم للشباب وذلك لما يمتلكه ابوشال من خبرة كبيرة في التحكيم على المستوى العالمي والاسيوي

من جهته اكد الدكتور محمد فقيهي على ان المشاركة للمرة الاولى في بطولة العالم للشباب تعد دافعاً كبيراً للرماة للسعي في تطوير المستويات والقدرة على الاحتكاك بأبطال العالم للعبة بالاضافة الى الدخول لاجواء المشاركات الخارجية والتعود عليها والتي ستكون ذات طابع ايجابي في تحقيق الانجازات مستقبلا

وبين فقيهي ان الاهتمام بفئة الشباب سيكون هو الرافد الاساسي للنهوض بلعبة السهام حيث اشاد بما شاهده من مستويات للرماة في التسجيل الرسمي للبطولة .

111