لغة الإحصاء ترجح كفة الشباب على الأهلي والهلال في سباق نيل لقب الدوري

بعد ختام الجولة الحادية و العشرين من دوري زين للمحترفين, خرج الاتفاق تماما من حسابات الصدارة فيما احتدم الصراع بين الشباب المتصدر و الأهلي الثاني و الهلال الثالث. هذا الصراع سيزداد سخونة في الجولات القادمة بالتأكيد. الشباب المتصدر بفارق نقطه عن الأهلي و ست نقاط عن الهلال يريد المضي قدماً لتحقيق لقب ابتعد عن خزائن النادي لفترة طويلة. فيما الأهلي يريد كسر نحس دام ثمانية وعشرين عاماً مع بطولة الدوري بمختلف مسمياته السابقة, في المقابل الهلال حامل اللقب و إن اتسع الفارق النقطي بينه و بين المتصدر إلا أن حظوظه لازالت قائمه في حال تعثر الشباب و الأهلي.

حظوظ الفرق الثلاثة تحكمها عدة معطيات و معايير سنأتي على ذكرها في هذا التقرير الإحصائي و لكننا هنا نريد أن نؤكد بأن الدراسات الإحصائية مهما بلغ مستوى دقتها إلا أنها تبقى مجرد نسب و أرقام لا تعكس بالضرورة النتائج التي ستكون على أرض الميدان. في هذه الدراسة الإحصائية سنبدأ بسرد المعايير التي قامت عليها الدراسة و من ثم كيفية حساب نسب الفوز في كل جولة إلى أن نصل إلى تحديد من سيظفر بلقب الدوري.

المعايير المستخدمة في الدراسة الإحصائية

* نسب الفوز في الجولات القادمة

من أجل حساب نسبة الفوز لكل فريق في كل جولة قسمت الفرق في سلم الدوري إلى ثلاث مستويات و هي كالتالي:
المستوى الأول: الشباب – الأهلي – الهلال – الإتفاق
المستوى الثاني: الفتح – الإتحاد – النصر – نجران
المستوى الثالث: الفيصلي – هجر – الرائد – القادسية – التعاون – الأنصار

ما تم مراعاته في تصنيف الفريق هو التالي
١- الرصيد النقطي
٢- الكفاءة الفنية للفريق و مدى تطوره في الجولات الأخيرة بالتحديد.

* كيفية احتساب نسبة الفوز لكل فريق

١) لا يمكن بأي حال افتراض نسبة فوز ١٠٠٪
٢) نسبة الفوز ٩٠٪ أو ٨٠٪ لم نفترضها أيضا نظراً لقوة المنافسة في ما تبقى من جولات سواءً على الصدارة أو على البقاء.
٣) بملاقاة فريق من المستوى الأول تكون نسبة الفوز ٥٠٪
٤) بملاقاة فريق من المستوى الثاني تكون نسبة الفوز ٦٠٪
٥) بملاقاة فريق من المستوى الثالث تكون نسبة الفوز ٧٠٪
٦) اللعب على أرض الفريق – تحت الدراسة – يضيف ١٠٪ لنسبة الفوز
٧) اللعب على أرض الفريق المنافس يقلل ١٠٪ من نسبة الفوز

 

* جدول توضيحي لكيفية حساب نسبة الفوز

بالنظر إلى جدول الدوري و الجولات المتبقية منه نستطيع حساب نسب الفوز في كل جولة لكل فريق  كما هو موضح في الجدول أدناه.

* جدول توضيحي لاحتمالات فوز كل فريق في الجولات القادمة:

من الجدول يمكن معرفة موقف كل فريق و ترتيبه بعد نهاية الجولة الـ ٢٦ بالنظر إلى ما يعرف بـ “متوسط” الجولات. نستطيع القول من خلال النظر إلى متوسط الجولات بأن الأهلي هو الأقرب للفوز بدوري زين لهذا العام حيث تشير المعايير التي تم اعتمادها في الدراسة بأن الأهلي سيجمع أكبر قدر من النقاط مقارنة بالشباب و الهلال. و لكن لكي تكتمل الصورة و يتحدد من سيظفر باللقب الكبير علينا إضافة معيارين مهمين جداً هما:

 

١) عامل الترتيب الحالي: عامل الترتيب الحالي لا يمكن إغفاله أبداً فالشباب يبتعد بفارق ٦ نقاط عن الهلال الثالث و أيضا بفارق نقطه عن الأهلي الثاني . لذلك تم إضافة نسبة ٥٪ لكل فارق نقطي مقداره ٣ نقاط. و على هذا الأساس تم إضافة ١٠٪ لاحتمال فوز الشباب بالدوري و أيضا ٨٪ لاحتمال فوز الأهلي به فيما لم يتم إضافة أي نسبه للهلال.

 

٢) تأثير المشاركة الآسيوية: و هي ذات تأثير سلبي على فريقين فقط هما الأهلي و الهلال.الجولات القادمة سيتخللها لقاءين آسيويين فقط ستكون مرهقه بالتأكيد لاسيما للهلال الذي سيخوض اللقاءين خارج أرضه. نسبة التأثير الآسيوي هي ٥٪ فقط لأنها ذات تأثير غير مباشر على منافسات الدوري. المشاركة الآسيوية ستقلل من حظوظ الأهلي و الهلال فيما ستبقى حظوظ الشباب كما هي.

 

الآن بعد إضافة هذين المعيارين تتضح الصورة أكثر من خلال الجدول التالي:

 

* جدول توضيحي لاحتمالات فوز كل فريق بلقب دوري زين

* من سيحقق لقب دوري زين؟

كما ذكرنا آنفا بأن الدراسات الإحصائية مهما بلغت دقتها لا يمكنها الإجابة على مثل هذا السؤال الصعب. الدراسة الإحصائية تمثل فقط محاكاة لما قد يحدث مستقبلاً وفق معايير و معطيات و ظروف معينه.

نستطيع القول في ختام هذا التقرير بأن الشباب رغم صعوبة لقاءاته القادمة و بالأخص لقاءه الختامي أمام الأهلي في استاد الأمير عبدالله الفيصل إلا أن الشباب بترتيبه الحالي و تفرغه التام لمنافسات الدوري هو الأقرب لخطف اللقب بنسبة ٦٨٪.

حظوظ الأهلي ستكون مقاربة للشباب بشكل كبير و ذلك بنسبة ٦٧٪. و قد ينحصر التنافس في الجولات القادمة بين هذين الفريقين في حال تعثر الهلال في أي جولة.

الهلال سيكون موقفه صعب خصوصاُ بعد التعادل أمام الرائد في الجولة الماضية . الهلال كما يتضح من الرسم البياني سيكون الأقل حظاً في سباق الصدارة بنسبة ٥٥٪.

110