جمجوم بعد تبرئته من تهم البلوي : سأرد إعتباري

منصور البلوي و عادل جمجومصادقت محكمة الاستئناف الإدارية بمنطقة مكة المكرمة على براءة عادل جمجوم، نائب رئيس اتحاد جدة السابق، من الاتهامات التي وجهها ضده منصور البلوي، عضو شرف الاتحاد، حول مبالغ قدمها دعماً للنادي قبل عامين، قبل أن يتقدم بشكوى متهماً جمجوم باختلاس المبلغ.

وتقدم البلوي بشكوى ضد جمجوم في أكتوبر الماضي متهما إياه باختلاس المبلغ، قبل أن تحكم المحكمة لمصلحة الأخير بحجة عدم بينة البلوي، وثبوت صرف جمجوم مبلغ مليون ريال الذي قدمه الأول بصرفه لمصلحة النادي، وذلك وفق خطاب من مكتب رعاية الشباب بجدة، وعن ذلك يقول جمجوم : “الحمد لله تمت تبرئتي من التهم التي وجهت ضدي سابقاً، واليوم عرضت القضية على 3 قضاة، وكلهم أيدوا الحكم الصادر لمصلحتي”.

وعاد جمجوم، الذي أُبعد من مجلس إدارة النادي الغربي بقرار من الرئيس العام لرعاية الشباب السابق في أبريل الماضي، للتأكيد على رفعه دعوى رد اعتبار ضد منصور البلوي، ويضيف: “أريد رد اعتباري من الاتهامات التي وجهت لي، البلوي شوه سمعتي وأريد حقي، وسأرفع دعوى ضده، والقضاء موجود، فإن كان لي حق فسآخذه”.
ولوح جمجوم بكشف ملفات مهمة تخص الوضع الاتحادي، وأتبع: “سأكشف الكثير من الملفات قريباً، وسأرد على الاتهامات التي وجهت لي خلال الفترة الماضية، وكل ذلك سيكون بالإثباتات”.

وكان منصور البلوي قد قدم دعمه لإدارة الاتحاد في صيف 2013 عندما كانت تبحث عن تسديد الديون التي حرمتها تسجيل لاعبيها، واضطر الفريق الأصفر إلى لعب مباراة كأس السوبر أمام الفتح دون لاعبيه الأجانب بسبب عدم السماح له بالتسجيل.

التعليقات

11 تعليق