افتتاح معرض «سلمان في عيونهم».. اليوم

عوض الغامدييحتضن مركز جمعية الأطفال المعوقين بالرياض على مدى ثلاثة أيام واعتباراً من اليوم الثلاثاء معرض (سلمان في عيونهم) الذي ينظمه نادي المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود بالتعاون مع جمعية الأطفال المعوقين، ويقام حفل الافتتاح في تمام الساعة العاشرة صباح اليوم بحضور عدد من المسئولين في الجمعية وضيوف الشرف ، ويشتمل المعرض على أكثر من 100 لوحة فنية رسمها وصاغها المبدعون من ذوي الإعاقة والأيتام المنتسبين لعدد من الجمعيات الخيرية عبورا من خلالها عن مشاعرهم تجاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والد الجميع والداعم الأول لذوي الاعاقة والأيتام ورائد العمل الخيري.

وفي تصريح صحفي للأستاذ عوض بن عبد الله الغامدي أمين عام جمعية الأطفال المعوقين أوضح أن الجمعية تدين بالكثير منذ نشأتها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز لدوره الفاعل والرئيس في دعم فكرتها انشاء مراكزها ومساندة مشروعاتها وبرامجها على مدى ثلاثين عاماً ، الى جانب دوره – حفظه الله – في اثراء العمل الخيري في المملكة بعطائه المتواصل وبرعايته الكريمة لقضية الإعاقة وللفئات المختلفة من ذوي الظروف الخاصة.

وأعرب الغامدي عن شكره وتقديره لجامعة الملك سعود، والقائمين على نادى المسؤولية الاجتماعية بالجامعة لحرصهم على التعاون المثمر مع الجمعية في العديد من مجالات العمل الاجتماعي. موضحا ان المعرض يعد مبادرة متميزة من نادى المسؤولية الاجتماعية بهدف حشد الدعم المعنوي والمادي لهذه الفئات من الأبناء، وحث مختلف افراد المجتمع على التواصل مع المؤسسات والجمعيات التي تخدم هذه الفئات، ومساندتها في دورها الإنساني في رعاية هؤلاء الأطفال.

ومن جهته أكد المشرف على المعرض الأستاذ إبراهيم المعطش رئيس نادي المسؤولية الاجتماعية أن المعرض يأتي ليعبر فيه ذوو الاحتياجات الخاصة عن مشاعرهم وحبهم لرائد العمل الخيري الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي يعتبرونه اليد الحانية عليهم والذي يوجه دائماً بخدمتهم وتوفير سبل الراحة وتذليل الصعاب أمامهم بما يحقق لهم دمجهم في المجتمع وطلعاتهم. وسيصاحب المعرض مزاد على اللوحات التي يتم اختيارها من قبل لجنة خاصة، كما سيقوم بالمزاد الفنان فايز المالكي حيث سيكون ريع المزاد لأصحاب اللوحات من ذوي الاحتياجات والأيتام. ودعا المعطش رجال الأعمال والقطاع الخاص للاستفادة من هذا المعرض ودعم هذه الفئات الخاصة، كما رفع شكره إلى رعاة المعرض من القطاع الخاص والرعاة الإعلاميين الذين ساهموا في ظهور المعرض واحتضان إبداع ذوي الاحتياجات والأيتام ورؤيتهم لخادم الحرمين الشرفيين الملك سلمان بن عبدالعزيز، كما قدم شكره لجمعية الأطفال المعوقين التي احتضنت هذا المعرض.

جدير بالذكر أن المعرض يعتبر أبرز الفعاليات التي تقام بمناسبة تولي الملك سلمان مقاليد الحكم، خاصة وان المليك يعد الشخصية الأولى والراعي لذوي الاحتياجات الخاصة بكل فئاتهم، لذلك كان هذا المعرض من باب رد ولو جزء بسيط من اهتمامه حفظه الله، حيث ان المعرض يجمع أكثر من 100 لوحة فنية من ابداعات ذوي الاحتياجات الخاصة بأفكارهم ورؤيتهم وحبهم لخادم الحرمين الشريفين الذي أولاهم اهتمامه ورعايته.

كما يذكر أن اختيار جمعية الأطفال المعوقين كحاضن لهذا المعرض ذات أهمية خاصة لأنها تعتبر من أهم الجمعيات التي تقدم خدمات متميزة خاصة لذوي الإعاقة كما تحظى منذ انشائها برعاية الملك واهتمامه في إطار عنايته – حفظه الله – للمعوقين. وامتدادا لذلك اسس المليك مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، الذي أنشأته الجمعية ثم صار مؤسسة مستقلة، وهو يعد الاول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط في مجال أبحاث الاعاقة.

104