رونالدو: الكرة البرازيلية تعيش أسوأ فتراتها

يرى النجم البرازيلي السابق رونالدو أن كرة القدم البرازيلية ربما تعيش أسوأ اللحظات على مدار تاريخها. واستند رونالدو إلى أن نيمار نجم سانتوس هو اللاعب البرازيلي الوحيد الذي انضم إلى قائمة الـ23 لاعبا المرشحين لقائمة أفضل لاعب في العالم قبل أن يتم تقليص القائمة لتشمل ثلاثة لاعبين فقط هم الأرجنتيني ليونيل ميسي والأسباني اندريس انييستا والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

يذكر أن أخر لاعب برازيلي فاز بجائزة أفضل لاعب في العالم كان كاكا نجم ريال مدريد في 2007. وأوضح رونالدو “أعتقد أن قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعب في العالم تفسر ما أقوله البرازيل تواجه فترة انتقالية،إنها فترة إعادة هيكلة”. وتابع “البرازيل بالتأكيد ليست في أزهى عصورها أعتقد أنها الفترة الأسوأ للكرة البرازيلية على مر العصور”. وأكد “لدينا مهاجمون برازيليون في أوروبا قادرون على تسجيل الأهداف. أعتقد أن الوقت قد حان لإعادة الكرة البرازيلية إلى مركزها الطبيعي على خريطة الكرة العالمية”.

110