انطلاق منافسات بطولة ند الشبا الصحراوية للرماية

FAYZ2753

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي تنطلق اليوم “بطولة ند الشبا الصحراوية للرماية” التي تستمر منافساتها حتى يوم 28 فبراير الجاري بمشاركة 954 راميا ورامية من 47 دولة للتنافس على القاب البطولة وجوائزها المالية الكبيرة البالغ مجموعها أكثر من مليون دولار أميركي.
وقد انتهت اللجنة المنظمة من تجهيز موقع البطولة المميز الذي تم تشييده على طريق الإمارات “دبي العابر سابقا”، ووضع الإشارات والأعلام الدالة عليه مما يتيح للجمهور و عشاق رياضة الرماية الوصول إلى موقع البطولة بسهولة والاستمتاع بالمنافسات والفوز بالجوائز العديدة التي يتم توزيعها يوميا وتشمل اجهزة الكترونية وسيارات.
وقد وصل إلى دبي خلال الأيام الماضية آلاف الأشخاص من مختلف قارات العالم لحضور المنافسات ما بين رماة ومدربين وإداريين وعائلات ومسئولين وحكام وإعلاميين ، واضعين نصب أعينهم تقديم أفضل مستوى يؤهلهم لتحقيق القاب البطولة أو تحسين أرقامهم الشخصية واكتساب الخبرة بالنسبة للرماة الشباب الذين يتطلعون للاحتكاك بالمنافسة مع أٌقوى الرماة وفي ميدان رماية حديث تم تصميمه وتجهيزه لمساعدة الرماة على تقديم أفضل أداء في البطولة التي باتت من أبرز البطولات العالمية رغم مرور عام واحد فقط على انطلاقتها.
وقد أنهى الرماة تدريباتهم الرسمية للتعود على منصات الرمي الجديدة وعلى نظام البطولة الذي وضعه رئيس اللجنة المنظمة البطل الأولمبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم والذي يمنح الرماة المشاركين الفرصة لرماية عدد أكبر من الأطباق في وقت أقصر، من خلال إعادة توزيع منصات الرمي وتوزيع الرماة ، وهي التعديلات التي ستساهم في تحسين نتائج الرماة وتختصر وقت الرمي والانتظار والتنقل بين المنصات ، كما تمنحهم الفرصة للتمتع مع عائلاتهم بجولات سياحية رائعة في المناطق السياحية الحديثة والتراثية البرية والبحرية والرياضات الجوية التي تزخر بها “دانة الدنيا”، أو التسوق في مراكز التسوق الكبرى والمتنوعة التي تتميز بها دبي.

ضيافة عربية وتقنيات حديثة
يتضمن موقع البطولة منطقة تجمع للفرق والجمهور والمتابعين تتضمن شاشات لعرض النتائج ومنطقة ضيافة ، وهي مجهزة بالكامل وبشكل أنيق يمنح المشاركين وعائلاتهم و طواقم التدريب فرصة اختبار الضيافة العربية والجلسات العربية وسط الصحراء والتمتع في ذات الوقت باستخدام التقنيات الحديثة ومن بينها شبكة الاتصال والانترنت (الفايبر أوبتك) التي تخدم أكثر من 3000 ألف شخص بنفس الوقت وتمكنهم من استخدام شبكة الانترنت والاتصالات عالية الجودة معا وتتيح لهم فرصة استخدام الإنترنت مجانا والاستفادة من تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي، ونقل الصور التذكارية وصور المنافسات و النتائج للعالم والأهل في أي مكان لحظة بلحظة ، بالإضافة إلى وضع شاشتين عملاقتين أمام منطقة الضيافة ، و شاشات أخرى بمختلف أماكن البطولة.

حفل 5 نجوم
عشاء المشاركون في البطولة أجواء مميزة في حفل العشاء الرسمي الذي نظمته اللجنة المنظمة للبطولة مساء يوم أول من أمس الاثنين بحضور الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم رئيس اللجنة المنظمة وكبار ضيوف البطولة وجميع المشاركين ، وقد شهد الحفل المميز الذي تم تنظيمه في المنطقة الواقعة بين برج خليفة ونافورة دبي ، العديد من العروض الفنية التراثية التي قدمت للجمهور لمحات من التراث الفني لدولة الإمارات العربية المتحدة ، وكذلك عروض الأغاني الإماراتية والعالمية التي تتناغم معها حركة مياه النافورة والأنوار المصاحبة مما شكل لوحة فنية امتزج فيها سحر الموسيقى وإبهاء العروض المائية مع استخدام تقنيات الإنارة في موقع فريد لا يوجد سوى في دبي ، وقد تفاعل الرماة والمشاركون مع الحدث بالتقاط الأفلام والصور التذكارية وهم يقضون أمسية جميلة قبل الراحة وخوض التدريب الأخير في اليوم التالي استعدادا للبطولة.
و قد القى حسن المزروعي رئيس لجنة الترويج في البطولة كلمة اللجنة المنظمة للترحيب بالمشاركين و التي قال فيها ” نرحب بكم في دولة الإمارات العربية المتحدة ، التي أكرمها الله في وجود قيادة رشيدة تقود مسيرة التنمية والازدهار ، وتضع الرياضة في مقدمة الاولويات ، فيما يقدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” القدوة ليس في تقديم الدعم السخي اللامحدود للرياضة وحسب بل وفي ممارستها مع أبناء الشعب وحضور منافساتها جنبا إلى جانب مع أبناء شعبه ، و هو فارس نال بطولة العالم للقدرة ، كما أنه قائد يحفز شعبه على الإبداع و العمل بالطاقة الإيجابية”.
وأضاف ” لقد أصبحت دبي عاصمة للرياضة في المنطقة وفي مقدمة المدن العالمية في مجال استضافة وتنظيم البطولات والفعاليات الرياضية ، وهو أمر ما كان له أن يحدث لولا توجيهات ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي الذي اعتلى منصات التتويج في بطولات العالم للقدرة كفارس رياضي ، وجعل رياضيي دولة الإمارات العربية المتحدة يعتلون منصات التتويج في البطولات بفضل دعمه وقيادته كرئيس لمجلس دبي الرياضي ، كما قاد بتوجيهاته ودعمه أبناء الوطن لتنظيم بطولات دولية مرموقة ومن بينها بطولتنا هذه ، وهي البطولة التي باتت رغم عمرها القصير تحتل مكانة مرموقة وتجذب نخبة الرماة من مختلف دول العالم الذين يتنافسون في ميدان صمم خصيصا لمساعدتهم على تقديم أفضل المستويات وفي أجواء مثالية وفرتها لهم اللجنة المنظمة”.
وختم المزروعي كلمة اللجنة المنظمة مخاطبا المشاركين ” نتمنى للمشاركين جميعا من رماة ومدربين قضاء وقت ممتع في وطنهم الثاني دولة الإمارات العربية المتحدة والعودة لأوطانهم بذكريات جميلة عن وطننا وشعبنا.. و نحن واثقون بأن قوة المنافسات في هذه البطولة لن تكون سببا في ضياع الفرصة على المشاركين للاستمتاع بما تضمه دبي الرائعة من مناطق سياحية فريدة، وحريصون على تقديم كل الدعم للجميع ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.

110