أحمد الشمراني يقترح : استنسخوا الأهلي والنصر

احمد الشمراني•• في سجلات التاريخ الرياضي السعودي أرقام معنية بتنافس الأهلي والنصر منحته لعدة عقود ثنائية خاصة، لكن المؤرخين الجدد أسقطوها عمدا دونما أن يجدوا من يحاججهم، واليوم نستعد لقراءة مشهد آخر من مشاهد الأهلي والنصر على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة وعنوانه لا يختصر تفاصيله بقدر ما يذكر بأن للكبار هيبة وطلة بهية تحكي واقعا وتجسد حقبة من التنافس..

•• هنا أذكر من أنساهم التعصب ولا أنال من كلاسيكو آخر فيه من القصص ما فيه وفي داخله أرقام لايمكن أن نتجاوز عليها أو نغفل عنها..
•• فنحن لسنا مثل غيرنا نختصر التنافس في فرق معينة وننتقص من الغير، فمثل هذا مدعاة للسخرية من العقلاء ويا كثرهم في الرياضة..
•• بعد يومين مدعوون كلنا لمباراة الأهلي والنصر والخيار فيها خيار فوز فقط وهنا مكمن إثارتها ومكمن جمالها ومكمن أهميتها أي أن اللقاء لقاء سحاب فيه تاريخ وجغرافيا..
•• وفي جانب آخر من جوانب الكلاسيكو نجد سباقا محموما على دوري هذا العام بين الفريقين وهو سباق معني بالملعب، وعندما أقول الملعب فهنا أعني ما أقول ولاسيما أن ثمة من أخذنا إلى خارج الملعب بتصريحات لا شكل لها ولا مضمون، تاركين الملعب للريح.. للمطر على رأي محمود درويش ومرسيل خليفة..
•• ولأن تنافس الملعب هو الأساس فلابد من أن نعزز هذه الثقافة من خلال ما يقدمه النصراويون والأهلاويون لأننا تعبنا من الطرح المؤمراتي والذي رفضه الجمهور واحتفى به الإعلام السائر في ركب رئيس يريد وآخر يرفض وإعلام يؤجج وما يطرحه تنافس الأهلي والنصر هو أنموذج ينبغي أن نفاخر فيه وبه وأن نمنحه حقه من الاحترام..
•• فعلى الصعيد الرسمي لا يوجد تجاذبات إعلامية ولا تشكيك، وعلى الصعيد الجماهيري خطاب معتدل فيه احترام من الجانبين، ومقياسي في هذا الحكم على الجماهير تويتر وما يقال عن الخطابين الإداري والجماهيري ينسحب على الإعلام الذي يتعاطى مع هذا التنافس باحترام، وهنا مكمن إعجابي بهذا التنافس الذي يجب أن يستنسخ، فجمال منافسات كرة القدم أن تظل في الملعب..
•• طبعا مواجهة الاثنين بين الأهلي والنصر وجبة فخمة في كرة القدم ليس لنا فقط بل لكل عشاق كرة القدم في الخليج والعالم العربي وفوز أي منهما متوقع، لكن وإن كان هواي غربي.. إلا أنني ممتن للنصر وعودته التي أسعدت كل عشاق الجمال في كرة القدم وغبنت فقط الذين ينظرون للرياضة من خلال لون واحد..
•• المطلوب فقط أن نرى عملا في الملعب ميسرا لتسهيل دخول الجماهير التي ستزحف إلى مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة مبكرا للاستمتاع بقمة القمم في كرة القدم السعودية..
•• نريد يامنظمين استيعاب الجميع والبعد عن منغصات بقايا الشركة إياها التي رفضها الأهلي ومازال مندوبوها يصولون ويجولون في مباريات الأهلي دون أي رقيب، ولاسيما أن أهدافهم غير نبيلة..
•• لا تنشغل كثيرا بالأيادي التي تصفق لك حتى لا تنسى الأيادي التي ساعدتك على الوصول..

 

عن عكاظ

التعليقات

8 تعليقات