النصر يحرز كأس الرابطة في الإمارات للمرة الأولى في تاريخه

النصر يحرز كأس الرابطة في الإمارات للمرة الأولى في تاريخه

أحرز النصر كأس الرابطة في الإمارات للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه الكبير على الشارقة 4-1 الجمعة في المباراة النهائية.

وسجل السنغالي إبراهيما توريه (3 و10) والأسباني بابلو هرنانديز (8) ومحمود خميس (61 من ركلة جزاء) أهداف النصر، والبرازيلي رودريجو كوستا(15) هدف الشارقة.

وانضم النصر إلى سجل المتوجين بلقب البطولة التي انطلقت عام 2009 وأحرز العين لقبها الأول قبل أن يتوج الجزيرة بنسخة 2010 والشباب (2011) والأهلي (2012 و2014) وعجمان (2013). كما أن النصر عاد إلى منصات التتويج المحلية بعد غياب طويل حيث يعود آخر لقب له إلى عام 2002 عندما أحرز كأس الإتحاد.

ويدين النصر بفوزه إلى مهاجمه السنغالي توريه صاحب هدفين ولاعبه الجديد بابلو هرنانديز القادم إلى صفوفه حتى نهاية الموسم من العربي القطري بديلا للمقدوني إيفان تريكوفسكي. وقدم هرنانديز(29 عاما) عرضا مميزا في مباراته الأولى مع فريقه الجديد بعدما سجل الهدف الثالث وكان وراء الهدف الأول لتوريه وتسبب بركلة جزاء سددها محمود خميس بنجاح.

وأنهى النصر المباراة فعليا في أول 10 دقائق عندما تقدم بثلاثية نظيفة وسط استغراب جمهور الشارقة الكبير الذي احتشد في ملعب الأهلي في دبي. وافتتح النصر التسجيل في الدقيقة الثالثة بعد ركلة حرة نفذها هرناديز وسددها توريه ضعيفة لكن حارس مرمى الشارقة راشد أحمد أخطأ في تقديرها لتتابع طريقها نحو الشباك.

وبعد خمس دقائق فقط سجل النصر هدفه الثاني عبر المتألق هرنانديز الذي تلقى كرة متقنة من الأسترالي بيرت هولمان لينفرد ويسدد أرضية زاحفة( 8) قبل أن يسجل توريه هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه بعدما استفاد من ركنية محمود خميس (10).

واستمر جنون المباراة بعدما سجل الشارقة هدفه الوحيد عندما وصلت الكرة إلى البرازيلي فاندرلي سانتوس مررها إلى مواطنه كوستا الذي لم يجد أي صعوبة في إيداعها مرمى النصر (15). وأعاد النصر الفارق إلى سابق عهده بتسجيله الهدف الرابع بعدما تعرض هرنانديز للعرقلة من مدافع الشارقة شاهين عبد الرحمن لتحتسب الحكم ركلة جزاء سددها محمود خميس بنجاح (61).

114